HOT information

HOT information

أشاد السفير البريطاني بالقاهرة جون كاسل، بالإجراءات والجهود التي تبذلها الحكومة المصرية للإصلاح الشامل على كافة الأصعدة وهو ما سيكون له مردود إيجابي على المواطن المصري في الفترة المقبلة.

وقال كاسل – في تصريحات لوكالة أنباء الشرق الأوسط اليوم الثلاثاء على هامش مشاركته في فعاليات اليوم الثاني لمؤتمر “يورومني” بالقاهرة – إن بلاده مهتمة بالإجراءات الإيجابية والتطور الذي يشهده الاقتصاد المصري خاصة على صعيد تحسين معدلات العجز ومحاربة البطالة والمشروعات الكبرى وتحسين جودة التعليم.

وأضاف أن بريطانيا من أكبر المستثمرين الأجانب في مصر بحجم يصل إلى 24 مليار دولار تتوزع في قطاعات مختلفة، مؤكدًا سعي بلاده لزيادة حجم الاستثمارات ومضاعفة أعداد السياح البريطانيين الوافدين إلى مصر في الفترة المقبلة.

وأشار إلى أن العام الماضى وحده شهد وفودًا أكثر من مليون سائح بريطاني إلى مصر ونسعى لمضاعفة هذا الرقم إلى مليوني سائح وأكثر في الفترة المقبلة والعودة إلى معدلات ما قبل يناير 2011.

وأوضح أن السياحة البريطانية الوافدة تسهم بنحو 1.2 بالمئة من حجم الناتج المحلي الإجمالي لمصر ونسعى لزيادتها، مؤكدًا دعم بلاده لمصر للاستفادة من التأييد الدولي الذي يشهده النظام في مصر.

ونوه إلى أن مصر خطت خطوات مهمة في الفترة الأخيرة على الصعيد الاقتصادي خاصة بعد مؤتمر شرم الشيخ في مارس الماضي، كما نجحت في إنجاز مشروع قناة السويس الجديدة في وقت قياسي، بالإضافة إلى اكتشاف حقل الغاز العملاق (ظهر) في شمال بور فؤاد بالبحر المتوسط

عن مصراوي

Open chat
%d bloggers like this: