15 عاما عمر رخصة التليفون الأرضى وشركات المحمول لم تستفد أول عامين

HOT information

HOT information

كشف مصدر بالجهاز القومى لتنظيم الاتصالات، فى تصريحات خاصة لـ”اليوم السابع”، أن عمر رخصة التليفون الأرضى لشركات المحمول فودافون واورنج واتصالات، تصل إلى 15 عاما فى حين وقعت شركات المحمول على رخصة الاتصالات الموحدة والتى تشمل الجيل الرابع والتليفون الأرضى.

وقال المصدر فى تصريحات خاصة لـ”اليوم السابع”، إنه دائما ما تجدد الشركات الترخيص قبل انتهاء المدة القانونية بعدة سنوات، شان الجيلين الثانى والثالث للمحمول بالإضافة إلى الجيل الرابع، مشيرا إلى أن رخصة التليفون الأرضى مرتبطة بالجيل الرابع للمحمول والتى تم إطلاقها رسميا فى مصر فى 28 من سبتمبر 2017.

وأضاف المصدر، أن جميع الشركات أجرت تجارب مع الشركة المصرية للاتصالات لتقديم الخدمة عبر شبكتها مشيرا إلى قرب تقديم اتصالات مصر الخدمة والتى كانت الأسرع فى إبرام التعاقدات مع مالك البنية التحتية لخدمات التليفون الأرضى بالسوق ولكن تقديم الخدمة تجاريا يستلزم موافقة الجهاز.

وأشار المصدر أن إتاحة رخصة التليفون الأرضى لجميع المشغلين لتحقيق عدالة فى السوق، وذلك بالسماح لجميع المشغلين فى السوق بتقديم خدمات متكاملة تشمل خدمات الإنترنت والصوت للتليفون الأرضى والمحمول.

ووفقا للقوائم المالية لشركة اورنج فإن بدء استهلاك الرخصة كان منذ أكتوبر 2017، فيما أوضح مصدران بشركات منافسة لاورنج إلى مرور عامين على بدء استهلاك الرخصة وذلك منذ توقيع رخصة الاتصالات الموحدة والتى تشمل رخص الجيل الرابع والأرضى والمحمول.

ويصل حجم ترقيم التليفون الأرضى فى مصر إلى 100 مليون خط تمتلك منهم الشركة المصرية للاتصالات المشغل الوحيد للخدمة فى السوق حتى الآن نحو 16 مليون خط وذلك وفقا لما أكده مسئول الجهاز.

وطرحت الحكومة 3 رخص للهاتف الثابت لشركات اورنج وفودافون واتصالات لتقديم الخدمة إلى جانب الشركة المصرية للاتصالات، وقامت الشركات الثلاث بشراء هذه الرخص فى منتصف أكتوبر 2015، بقيمة 11.2 مليار دولار للرخصة الواحدة ضمن إطار الترخيص الموحد للاتصالات الذى كان يشمل رخص الجيل الرابع إضافة إلى رخص الاتصالات الدولية.

ويأتى تأخر الشركات فى تقديم خدمة التليفون الأرضى لأسباب تتعلق بإعطاء أولوية لخدمات الجيل الرابع للمحمول من حيث الاستثمارات وتحديث الشبكات.

ورغم تراجع استخدام التليفون الأرضى فى العالم إلى أن هناك بعض مميزات لاستمراره، حيث تسعى شركات المحمول العاملة بالسوق المحلى “فودافون واورنج واتصالات” لتقديم الخدمة كميزة تنافسية أسوة بالشركة المصرية للاتصالات WE لتمكينهم من تقديم خدمات متكاملة إضافة للحصول على خدمات الانترنت الأرضى.

ويقدم الشركات الثلاث الخدمة عند بدء تشغيلها بشكل افتراضى اعتمادا على شبكة المصرية للاتصالات المقدم الوحيد للخدمة منذ دخول خدمات الاتصالات إلى مصر.

كانت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات قد كشفت أن إجمالى عدد مشتركى الهاتف المحمول والهاتف الثابت بلغت نحو 103.13 مليون مشترك بنهاية الفترة أبريل – يونيو 2018 مقارنة بنحو 106.60 مليون مشترك بنهاية الفترة أبريل – يونيو2017.

وارتفع عدد الاشتراكات فى التليفون الأرضى لنحو 7.40 مليون اشتراك فى الفترة من ابريل-يونيو 2018 مقارنة بنحو 6.29 مليون اشتراك بنفس الفترة 2017.

و فيما انخفض إجمالى حجم الإشتراكات بالهاتف المحمول لنحو 95.73 مليون مشترك بنهاية الفترة أبريل – يونيو 2018 مقارنة بنحو 100.31 مليون مشترك بنهاية الفترة أبريل – يونيو2017.

ويسجل عدد مشتركى الهاتف المحمول ما نسبته نحو 93 % من إجمالى مشتركى الخدمة التليفونية بمصر فى أبريل- يونيو 2018.

وبدأت خدمات التليفون الأرضى بمصر عام 1881 حيث تم إنشاء أول خط تليفون ثابت يربط بين القاهرة والإسكندرية، على الرغم من إنشاء الشركة المصرية للاتصالات فى عام 1854 وهى من أقدم شركات الاتصالات فى العالم، وكانت تسمى وقتها باسم الشركة الشرقية للتليفونات والتلغراف.

عن اليوم السابع

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s