HOT information

HOT information

تبحث وزارة قطاع الأعمال العام، مع المجالس التصديرية، غدًا الأحد، مشروع تسيير جسر صادرات مع أفريقيا الذي تعتزم الوزارة إطلاقه لمساعدة المصدرين على فتح أسواق جديدة في القارة السمراء.

ويستمع مسؤولو الوزارة خلال الاجتماع المقرر غدًا إلى مقترحات المصدرين، وتطلعاتهم، وكذلك العقبات التي تواجههم في التعامل مع الأسواق الأفريقية، بما يسهل على الوزارة تلبية هذه الاحتياجات، بحسب مصدر مسؤول في الوزارة.

وقالت الوزارة في بيان الشهر الماضي، إنها جادة في مد جسور إلى إفريقيا وتسيير خطوط ملاحية وتقديم خدمات لوجستية للمصدرين والموردين.

وأضافت أن ذلك يأتي من خلال استغلال إمكانات الشركات التابعة للشركة القابضة للنقل البحري والبري، إلى جانب وضع استراتيجية متكاملة لتحسين أداء شركات التأمين التابعة وزيادة الحصة السوقية وتحسين إدارة محفظة الاستثمارات المالية لتعظيم العوائد المحققة.

وقال مسؤول بالوزارة، إنه بحلول شهر أكتوبر المقبل ستتمكن الوزارة من تسيير جسر بين العين السخنة وأحد الموانئ الأفريقية إما أوغندا أو زامبيا بحيث يستطيع المصدرون الحجز للاستفادة من هذا الجسر، لتسهيل حركة الصادرات وتمكين القطاع الخاص من فتح أسواق أفريقية.

وأوضح المسؤول أن المرحلة الثانية من خطة الجسر، تتضمن أن تتمكن الوزارة من تقديم باقي الخدمات اللازمة للمركز الذي سيتم اختياره بحلول أبريل 2020.

عن مصراوي

%d bloggers like this: