HOT information

السيارة الكهربائية

أكد هشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام، أن شركة النصر للسيارات أنتحت 348 ألف سيارة على مدار تاريخها حتى توقفها، لافتا إلى أنه فى 2018 كان هناك كلام مع منتجى سيارات للدخول فى شراكة إلا أنه لم تكن هناك شجاعة، خاصة أن صناعة السيارات التقليدية فيها هزة عنيفة نتيجة التطور فى الصناعة لا سيما سيارات الكهرباء التى يتجه لها العالم، وبالتالى اتجهنا نحن لها أيضًا.. جاء ذلك خلال لقاء ببرنامج 90 دقيقة مع الإعلامي أسامة كمال على قناة المحور.

وأضاف هشام توفيق، إننا ذهبنا للصين لتصنيع سيارة كهرباء، حيث تمتلك الصين التكنولوجيا وبالفعل اخترنا نوعا معينا من السيارات مع شركة صينية وقاموا بزيارتنا إلا أننا توقفنا نتيجة كوفيد 19 ثم وقعنا بعد ذلك مذكرة تفاهم، وبالفعل ناقشنا أول مسودة لدراسة الجدوى والثانية الأسبوع المقبل يليها توقيع 5 عقود يتم مراجعتها حاليا لعمل تحديث معنا فى المصنع بحيث ننتج فى أواخر 2021.

وأوضح أن المستهدف إنتاج 25 ألف سيارة تمثل 12% من الاستهلاك المحلى نصفهم تاكسيات، ثم نسعى لرفع العدد لـ50 ألف سيارة مع توفير محطات شحن فى مواقف التاكسيات، وبالفعل تواصلنا مع جمعية سائقى التاكسى لإنشاء محطات شحن، كما جرى الاتفاق على تسعير الخدمة للسيارات وقيمة المحطات نفسها.

وحول تطوير الصوت والضوء، أشار الوزير إلى الغاء عقد تكوير مشروع الصوت والضوء بسبب التأخير عن التنفيذ لإن المناقصة كان من 2014 ولغينا العقد فى 2018، وبالتالى تم إعادة الطرح الشهر الماضى، حيث ننتظر الترسية على شركة من 4 شركات تقدمت بالفعل.

عن اليوم السابع

Open chat
%d bloggers like this: