HOT information

قطاع الثروة المعدنية

اتخذت الحكومة المصرية، العديد من الخطوات لجذب مزيد الاستثمارات الأجنبية، لتحقيق التنمية الاقتصادية فى معاناة العالم من الأثار السلبية لجائحة كورونا، ومن هذه الخطوات خريطة للفرص الاستثمارية فى مصر، والتى تتضمن أهم المناطق الاستثمارية والخامات والموارد الاستثمارية. 

كما تتنوع القطاعات الاستثمارية، أبرزها قطاع «البترول والغاز والتعدين والزراعة والصحة والتعليم والخدمات المالية والصحة وقطاع الكهرباء والطاقة وقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وقطاع الغزل والنسيج وقطاع النقل واللوجستيات وقطاع التجارة والتجزئة وقطاع الجلود وقطاع الصناعات الغذائية وقطاع الصناعات الدوائية والطبية والصناعات الأخشاب والأثاث»، وغيرها من القطاعات المستهدفة، وترصد بوابة أخبار اليوم، أهم تلك الفرص في كل قطاع على حدة.

يتضمن  قطاع المعادن الخامات التى تتوافر فى مصر بحسب أن مصر تمتلك وفرة فيها  وتحديد مواقع الأنواع والكمية والتوزيع حيث تصنف الثروة المعدنية في مصر إلى خمس فئات أساسية:

«الفئة الأولى» تتضمن  الخامات الصلبة : أهمها  المواد الكربونية مثل الفحم، والتي توجد في الصخور فوق تركيبة الفوسفات في محافظات البحر الأحمر والوادي الجديد، بالإضافة إلى المواد المشعة، مثل اليورانيوم الموجود في صخور الصحراء الشرقية وسيناء، ويستخدم في إنتاج الطاقة النووية.

أما المواد المعدنية، وتشمل ثلاثة أنواع من المعادن وخام الحديد والمواد غير الحديدية والمعادن الثمينة.

«خام الحديد»: مثل الحديد الذي يعد من أهم الثروة المعدنية التي تشتهر في مصر وهي أساس الصناعات الثقيلة التي تصدر في صناعة السيارات والقطارات والبناء.

هناك أيضا العديد من المواد الأخرى، مثل النحاس والمعادن الثمينة مثل الفضة والبلاتين والذهب والمواد غير المعدنية وأخيرا المواد الخام من الصناعات الكيماوية والأسمدة، وجميع هذه المعادن متوفرة بكميات كبيرة ويتم استغلالها في الإنتاج والتصدير.

«مواد البناء»: مثل الجرانيت والرخام والرمال البيضاء والحجر الجيري المتواجد فى الصحراء الشرقية، كما تمتد مناطق تواجدة من وادي النيل في الغرب إلى البحر الأحمر وخليج السويس وقناة السويس في الشرق ، ومن بحيرة «المنزلة»، على البحر المتوسط في شمال الحدود الجنوبية لمصر مع السودان في الجنوب.

تتميز الصحراء الشرقية بالجبال الشرقية، التي تمتد على طول البحر الأحمر مع قمم تصل إلى حوالي 3000 قدم فوق مستوى سطح البحر، وهذه الصحراء غنية بالموارد الطبيعية بما في ذلك الخامات المختلفة مثل الذهب والفحم والنفط.

أمام في قطاع الغاز والبترول فمصر تمتلك دورًا رئيسيًا في أسواق الطاقة الإقليمية والعالمية، يُرجع هذا على الأرجح إلى قربه الجغرافي وموقعه الإستراتيجي على مفترق طرق التجارة الدولية للنفط والغاز، بالإضافة إلى التحكم في طريقين رئيسيين للعبور: قناة السويس وخط أنابيب السويس – البحر المتوسط «سوميد».

كما تمتلك مصر كميات هائلة من احتياطات النفط والغاز المكتشفة، وغير المكتشفة، حيث بلغ حجم إنتاج مصر من الغاز حوالي 7.2 مليار قدم مكعب يوميا من الغاز الطبيعي، بالإضافة الاحتياطات غير المكتشفة، بجانب قطاع البترول، الذى نجح  خلال العام الماضي، في تحقيق أعلى معدلات في إنتاج البترول والمتكثفات، حيث حققت مصر أرقامًا غير مسبوقة فى إنتاج البترول والمتكثفات بلغت 650 ألف برميل يوميا.

Open chat
%d bloggers like this: