HOT information

محصول الفول السوداني

أظهرت بيانات المجلس التصديري للحاصلات الزراعية، تراجع صادرات مصر من محصول الفول السوداني بنسبة 12% خلال العام الماضي 2019-2020، مقارنة بالعام السابق.

وبحسب بيانات المجلس صدرت مصر نحو 36 ألف طن من الفول السوداني بقيمة نحو 56.5 مليون دولار مقابل 64.2 مليون دولار خلال الموسم التصديري السابق.

ويبدأ موسم التصدير في شهر سبتمبر من كل عام، وينتهي في أغسطس من العام التالي.

وقال مجدى الوايلي رئيس لجنة الحبوب والنباتات الزيتية، بالمجلس التصديري للحاصلات الزراعية، إن الصادرات المصرية من الفول السوداني تواجه مشكلة خطيرة، قد تؤدي إلى إيقاف تصديره.

وأضاف لمصراوي أن “التهديدات سببها تصرفات خاطئة من المصدرين، تتعلق بعدم مراعاة تنفيذ آلية التعبئة والتخزين السليمة”، مشيرا إلى أنه خلال الموسم الماضي، رُفضت 6 شحنات مصدرة لبعض دول العربية.

وتمثل صادرات الفول السوداني نحو 3% من إجمالي حجم الصادرات الحاصلات الزراعية، وفقا للوايلي.

وقال الوايلي، إنه إضافة لرفض الشحنات، تلقى المجلس خطابات من الاتحاد الأوروبي، تهدد بإيقاف استيراد الفول السوداني المصري، لدول الاتحاد، بسبب هذه المخالفات.

وأضاف الوايلي، أنه “تم عقد اجتماع مع رئيس الحجر الزراعي وهيئة السلامة والغذاء لمناقشة تلك المشكلة بعد أن وردت عدة خطابات من الاتحاد الأوروبي تفيد بأنه إذا استمرت المخالفات سيتم إيقاف مصر كمصدر الفول السوداني”.

وأسفر الاجتماع عن تشكيل لجنة تضم هيئة السلامة والغذاء والحجر الزراعي، تستهدف شن حملات فحص محطات التعبئة والتخزين للتأكد من تنفيذ الاشتراطات.

وتتضمن الاشتراطات، الشحن في رسائل جيدة التهوية، وتحت إشراف مفتشي الحجر الزراعي، ويفضل الشحن في برادات مع مراعاة معاينة البراد قبل الشحن، وتحديد مدة الصلاحية، وفقا للوايلي.

وأوضح أنه بالنسبة للرسائل الكبيرة والمسافات الطويلة يتم الشحن في عنابر ويتحقق بها نظام تهوية جيدة.

قال الدكتور أحمد العطار رئيس الحجر الزراعي التابع لوزارة الزراعة، أنه من بين مخالفات المصدرين، أنهم يتجاوزون المدة المسموح خلالها بالتصدير بعد استخراج شهادة التحليل.

وأضاف “يحصل المُصدّر على شهادة تحليل لمدة 5 أيام فقط ويجب أن يصدر فورا، لكن لا يلتزم، وقد يؤخر الشحنة شهر أو شهرين، وإطالة فترة التخزين تسبب تلف الشحنة”.

وأوضح أنه خلال عمليات التفتيش، تم رفع عدد من العينات من الشحنات التي على وشك التصدير، للتأكد من مطابقتها للمواصفات، وتحذير المصدرين للالتزام بالتعليمات.

Open chat
%d bloggers like this: