HOT Information

أسعار السلع

طالت موجة الغلاء التي تجتاح العالم حاليًا مصر، وشهدت أسعار بعض السلع ارتفاعًا في السوق المحلي تأثرًا بزيادة تلك السلع عالميًا.

وقاد ارتفاع بعض السلع معدل التضخم للصعود خلال شهر أكتوبر الماضي بنسبة 1.7% على أساس شهري، وتراجع معدل التضخم السنوي في شهر أكتوبر الماضي 7.3% مقابل 8% في سبتمبر الماضي.

ولا يعني التراجع أن الأسعار تنخفض ولكن يعني أن أسعار السلع ترتفع لكن بوتيرة أقل من الشهر السابق له.

ويرصد مصراوي في هذا التقرير، ارتفاع 10 سلع في السوق المحلي خلال الأشهر الماضية تأثرًا بزيادة أسعار السلع والمواد الخام عالميًا.

الفول

بحسب أحمد الباشا، رئيس شعبة الغلال بغرفة القاهرة التجارية، ارتفعت أسعار الفول المستورد بنسبة تتراوح بين 15 و20% في الأسواق خلال شهر، بسبب زيادة أسعار الفول عالميًا.

ويتراوح سعر كيلو الفول المستورد بسوق الجملة بين 10.5 جنيه و11 جنيها.

ويقول محمد سليمان، تاجر فول في سوق الغلال، إن أسعار الفول البلدي ارتفعت في الأسواق بنحو 5000 جنيه للطن.

وأضاف سليمان أن سعر كيلو الفول البلدي يتراوح بين 16 و17 جنيها.

وتستورد مصر نحو 85% من استهلاكها من الفول، وتنتج نحو 15% فقط من استهلاكها، لذلك تعتمد على الاستيراد بشكل كبير مما يجعل الأسعار في مصر تتأثر بارتفاع أسعار الفول عالميًا، بحسب الباشا.

الدقيق والمكرونة

وقال جلال عمران، رئيس شعبة المواد الغذائية بغرفة القاهرة التجارية، إن أسعار الدقيق السائب والمعبأ شهدت ارتفاعا بنحو 7% للطن خلال شهري أكتوبر ونوفمبر.

وأشار إلى أن سعر طن الدقيق السائب، أصبح يتراوح بين 7.5 و8.5 ألف جنيه في سوق الجملة، ويتراوح سعر كيلو الدقيق المعبأ بين 11 و16 جنيهًا بالأسواق باختلاف الأنواع والماركات.

وأرجع عمران ارتفاع أسعار الدقيق إلى الزيادة الكبيرة في أسعار القمح عالميا.

وأدى ارتفاع أسعار الدقيق إلى ارتفاع أسعار المكرونة بنسبة 5% أي بنحو 50 قرشًا في الكيس المعبأ وزن 400 جرام، ليتراوح سعره بين 5 جنيهات و5.5 جنيه، مقابل 4.5 جنيه و5 جنيهات، بحسب عمران.

اللحوم الحمراء البلدي

وارتفع كيلو اللحم الكندوز بقيمة 10 جنيهات للكيلو، بحسب هيثم عبد الباسط نائب رئيس شعبة القصابين بغرفة القاهرة التجارية.

وسجل سعر كيلو اللحم البلدي في المناطق الشعبية 150 و160جنيهًا، وسعر كيلو اللحم الكندوز في المناطق الراقية إلى بين 160 و170جنيهًا.

وأرجع عبد الباسط، ارتفاع أسعار اللحوم إلى زيادة أسعار القائم من المواشي بسبب ارتفاع أسعار الأعلاف خلال الشهور الأخيرة، نتيجة زيادة أسعارها عالميا، وهو ما نتج عنه زيادة تكلفة التربية.

زيت الطعام

أعلن علي المصيلحي، وزير التموين والإدارة الداخلية، رفع سعر زجاجة الزيت إلى 25 جنيها بدلا من 21 جنيها على بطاقات الدعم، اعتبارا من الأول من نوفمبر الجاري.

ويقول زكريا الشافعي، رئيس شعبة الزيوت باتحاد الصناعات، إن ارتفاع أسعار زيت الطعام في السوق نتيجة إلى ارتفاع أسعار الزيت الخام عالميا، بعد أن قفز سعر طن الزيت الخام إلى 25 ألف جنيه، مقابل 21 ألف جنيه.

وتستورد مصر أكثر من87% من استهلاكها من الزيوت من الخارج، بمراحل إنتاجية مختلفة، تتنوع بين استيراد بذور وعصرها وتكريرها، أو استيراد زيوت وتكريرها، أو الاكتفاء بمرحلة التعبئة فقط.

السكر

ارتفعت أسعار السكر الأبيض في السوق المحلي خلال الأيام الماضية ليقفز سعر الطن نحو 2500 جنيه مقارنة بأسعاره في بداية سبتمبر الماضي.

ويقول حسن الفندي، عضو غرفة الصناعات الغذائية باتحاد الصناعات، إن سعر طن السكر الأبيض ارتفع تدريجيا إلى 11 ألف جنيه مقابل 8200 جنيه في بداية الشهر الماضي.

وأرجع فندي، هذا الارتفاع إلى ارتفاع أسعار السكر عالميا، خلال الفترة الماضية، متوقعا زيادة جديدة مقبلة.

ويبلغ حجم استهلاك مصر من السكر بين 3 و3.2 مليون طن سنويًا منها 2.4 مليون طن إنتاج محلي، وتعوض الفارق من الاستيراد.

وعلى الرغم من وجود زيادات كبيرة في أسعار السكر سواء جملة أو تجزئة إلا أن سعر كيلو السكر التمويني ثابت عند 8.5 جنيه لحاملي البطاقات التموينية.

البن

تأثر سعر البن في السوق المحلي بارتفاع أسعار البن العالمية، وفقًا لحسن فوزي رئيس شعبة البن بغرفة القاهرة التجارية.

وأضاف فوزي، أن سعر كيلو البن السادة ارتفع إلى 120 جنيهًا مقابل سعر يتراوح بين 92 جنيهًا و100 جنيه، كما ارتفع سعر كيلو البن المحوج إلى بين 160 جنيهًا مقابل 132 جنيهًا قبل الزيادة.

وتستورد مصر استهلاكها من البن من الخارج بنسبة 100%، ومن العديد من الدول مثل البرازيل، إندونيسيا، وفيتنام، والهند، وكولومبيا، بحسب فوزي.

العدس

قال أحمد الباشا، رئيس شعبة الغلال في غرفة القاهرة التجارية، إن أسعار العدس الأصفر تشهد في الوقت الحالي ارتفاعًا ملحوظًا، بنسب تتراوح بين 10 و15%.

وأضاف الباشا، أن سعر طن العدس ارتفع بنحو 1800 جنيه للطن خلال أسبوع ليصل إلى 18 ألف جنيه، وهو ما رفع سعر الجملة في سوق الغلال إلى 18 جنيهًا للكيلو.

وأرجع الباشا ارتفاع أسعار العدس في الفترة الأخيرة إلى زيادة أسعاره عالميًا، واعتماد مصر على استيراد أغلب الاستهلاك من العدس.

وتستورد مصر نحو 95% من استهلاكها من العدس، وبالتالي هذه الزيادات العالمية الكبيرة ستؤدي إلى ارتفاع الأسعار في السوق المحلي.

الحديد

قفزت أسعار الحديد في مصر بقيمة بين 800 جنيه و1200 جنيه للطن خلال أكتوبر الماضي، ويتراوح سعر طن الحديد بين 13.5 ألف جنيه و15.5 ألف جنيه تسليم أرض المصنع.

ويقول محمد حنفي مدير عام غرفة الصناعات المعدنية باتحاد الصناعات، إن سعر الحديد بالسوق المحلي ارتفع بسبب زيادة سعر الخردة بالبورصات العالمية.

وبحسب بيانات غرفة الصناعات المعدنية، ارتفع سعر طن الخردة بالبورصات العالمية إلى 492 دولارًا مقابل 440 دولارًا بداية الشهر الجاري، بزيادة قدرها 52 دولارًا للطن.

كما زاد سعر طن البليت إلى 730 دولارًا مقابل 630 دولارًا بداية الشهر الجاري، بزيادة قدرها 100 دولار للطن، وفقا لبيانات الغرفة.

الأدوات والأجهزة المنزلية

وشهدت أسعار الأجهزة المنزلية زيادات متتالية خلال 3 أشهر الماضية، وصلت في بعض الأصناف إلى 30% مقارنة بالأسعار في يوليو.

وقال أشرف هلال، رئيس شعبة الأدوات والأجهزة المنزلية بغرفة القاهرة التجارية، إن هذه الزيادة تعود إلى عدة أسباب، أهمها ارتفاع أسعار شحن البضائع دوليًا، وزيادة قيمة التأمين عالميًا، وارتفاع أسعار السلع في البلاد المصدرة كالصين.

وتابع أن هناك عوامل أخرى ساهمت في ارتفاع أسعار المنتج المحلي، كارتفاع تكلفة نقل البضائع وارتفاع أسعار الخدمات كالكهرباء وارتفاع أجور العمال، وهو ما دفع المصانع لزيادة أسعار المنتج بسبب زيادة تكلفة إنتاجه.

وتوقع هلال، أن تشهد أسعار الأجهزة الكهربائية زيادات جديدة خلال الفترة المقبلة، بسبب الموجة التضخمية العالمية وأزمة ارتفاع أسعار الغاز العالمية.

وشهدت أسعار العديد من السلع الأساسية ارتفاعات كبيرة عالميا خلال الشهور الأخيرة، خاصة مع ارتفاع أسعار البترول والغاز الطبيعي تزامنا مع أزمة طاقة في عدد من الدول.

عن مصراوي

Open chat
%d bloggers like this: