HOT Information

HOT Information

تناول الاتحاد المصرى للتأمين من خلال نشرته الأسبوعية اليوم موضوع التأمين و السيارات الكهربائية ، حيثُ أوضحت أن الكهرباء ستمثل وقود وسائل النقل في المستقبل، لكن الانتقال من الوقود الأحفوري إلى الكهرباء سينطوي على تغيير جوهري في الاخطار التي ستواجه مصنعي السيارات والموردين وشركات التأمين..

و أوضحت النشرة أنواع السيارات الكهربائية و هي :

1.المركبات الكهربائية التي تعمل بالبطاريات (BEVs)

وهى التي تعتمد على طاقة البطارية بنسبة 100٪.

2.المركبات الكهربائية الهجينة المتصلة بالكهرباء (PHEVs)

تعمل السيارة بالطاقة الكهربائية حتى تنفذ البطارية فتتحول تلقائياً للعمل بالوقود (مثل البنزين)

3.المركبات الكهربائية الهجينة (HEVs).

يتم تشغيلها حالياً بواسطة محرك احتراق داخلي بالاشتراك مع واحد أو أكثر من المحركات الكهربائية التي تستخدم الطاقة المخزنة في البطاريات

و تطرقت النشرة  أيضاً الى تشجيع الدولة للأنشطة ذات الأثر البيئي المستدام ومنها السيارات الكهربائية ، وأشارت إلى أن سوق التأمين المصري  يدرس حاليا التأمين على السيارات الكهربائية .

وعرضت النشرة أهم الأخطار التي ترتبط باستخدام السيارات الكهربائية :

الحرائق أخطار الإصطدام والحوادث الشخصيةالمتطلبات الخاصة بالصيانةارتفاع تكلفة البطاريةالتعرض لهجمات إلكترونيةالتأثير البيئى

و تشير التوقعات المستقبلية  إلى أن تغير المناخ يمثل أكبر دافع وراء العمل على زيادة مبيعات السيارات الكهربائية في المستقبل حيث ستدفع الحاجة إلى تقليل انبعاثات الكربون كلاً من السياسات الحكومية وطلب المستهلكين نحو المركبات الأكثر مراعاة للبيئة.

وأوصى الاتحاد المصرى للتأمين شركات التأمين بالاطلاع الدائم على التطورات التي طرأت على تصميم و سلامة السيارات الكهربائية وذلك لتوعية العاملين بها و عملائها بالمخاطر المحتملة المرتبطة بامتلاك وقيادة السيارات الكهربائية.

كما أوصى بضرورة التعرف على الاختلافات بين المركبات التي تعمل بالغاز والمركبات الكهربائية، وأن تأخذ في الاعتبار المخاطر المختلفة المرتبطة بالتأمين عليها.  وبالنسبة للبطاريات، يجب تطوير معايير التشخيص والتقييم المناسبة للإصلاحات من قبل الشركات المصنعة بحيث يتم إصلاحها إن أمكن وليس استبدالها بلا داع – وذلك لتجنب المخاطر الناتجة عنها. وسوف تقوم اللجنة العامة للسيارات بدراسة شروط التأمين الشامل على السيارات الكهربائية من حيث التغطيات والاستثناءات وقواعد الاكتتاب .

عن اليوم السابع

%d bloggers like this: