HOT Information

HOT Information

دائما ما تحرص الحكومة المصرية على تنمية العلاقات الاقتصادية مع الدول الشقيقة، بغرض تعزيز الروابط السياسية والاقتصادية وذلك من خلال تعزيز فرص الاستثمار أو بالأحرى تبادل المنفعة بين الدول.. وجاءت من بينها دولة تونس حيث انطلقت بالعاصمة التونسية أمس، الأعمال التحضيرية على مستوى الخبراء للدورة السابعة عشرة من اللجنة العليا المشتركة المصرية التونسية، والتي تأتي في إطار الجهود المشتركة لتعزيز العلاقات بين البلدين في كافة المجالات، الاقتصادية والفنية.

%d bloggers like this: