HOT Information

HOT Information

شهدت صادرات مواد البناء ارتفاعًا خلال الربع الأول من عام 2022 بنسبة 37%، مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، وفقا لبيانات المجلس التصديري لمواد البناء والصناعات المعدنية.

ووفقا لبيانات المجلس المنشورة على موقعه الإلكتروني، فإن قيمة صادرات القطاع خلال الربع الأول من عام 2022 بلغت 1.490 مليار دولار مقابل 1.415 مليار دولار خلال نفس القترة من العام السابق.

وقال وليد جمال الدين، رئيس المجلس التصديري لمواد البناء والصناعات المعدنية، لمصراوي، إن زيادة صادرات الأسمنت والمواد العازلة والزجاج ساهمت في صعود صادرات القطاع في الربع الأول من العام الجاري.

وأضاف أن السبب في زيادة هذه القطاعات تحديدا هي إعادة إعمار ليبيا والتي ساهمت في نشاط سوق هذه القطاعات.

وبحسب بيان المجلس، فإن قيمة صادرات الأسمنت خلال الربع الأول من عام 2022 ارتفعت إلى 161 مليون دولار مقابل 68 مليون دولار في نفس الفترة من العام السابق.

كما ارتفعت صادرات الزجاج خلال الربع الأول من العام الجاري إلى 133 مليون دولار مقابل 101 مليون دولار خلال نفس الفترة من عام 2021، وفقا لبيان التصديري.

وزادت نسبة صادرات قطاع المواد العازلة إلى 14 مليون دولار خلال الربع الأول من العام الجاري مقابل 10 ملايين دولار خلال نفس الفترة من عام 2021.

وتوقع جمال الدين ثبات قيمة صادرات القطاع في الربع الثاني من العام الجاري عند نفس مستوى صادرات الربع الأول، وذلك بسبب عدم وضوح رؤية استيراد المواد الخام وقرار وقف التعامل بمستندات التحصيل في كافة العمليات الاستيرادية.

وكان البنك المركزي أصدر قرارًا خلال فبراير الماضي، بوقف التعامل بمستندات التحصيل في كافة العمليات الاستيرادية والعمل بالاعتمادات المستندية بدلاً منها.

ولكن الرئيس عبد الفتاح السيسي أصدر توجيهاته للبنك المركزي منذ يومين باستثناء مستلزمات الإنتاج والمواد الخام من فتح الاعتمادات المستندية بالبنوك قبل عملية الاستيراد، وإعادة العمل بمستندات التحصيل.

وأضاف جمال الدين أنه بعد توجيهات الرئيس عادت التعاملات في الشحنات بالنظام القديم، مشيرا إلى أن توجيهات الرئيس صائبة وفي صالح الصناعة في الوقت الحالي.

ويستهدف المجلس زيادة صادرات قطاعاته خلال عام 2022 بنسبة تتراوح بين 30 و35%، بحسب رئيس المجلس.

%d bloggers like this: