HOT Information

HOT Information

وقع رئيس الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس، المهندس يحيى زكي، اتفاقًا للتعاون مع جيوفاني برونو فيراري، رئيس منطقة كولون الاقتصادية التابعة لقناة بنما، وذلك بمقر الهيئة بالقاهرة بحضور كلٍّ من السفير أشرف منیر، نائب مساعد وزير الخارجية للشؤون اللاتينية، والسفير البنمي أليخاندرو مندوزا، ويهدف الاتفاق للتعاون المشترك بين المنطقتين وتبادل المعلومات لإتاحة الفرصة لجذب المستثمرين من المناطق المختلفة للتأكيد على مكانتهما الدولية والاستفادة من الخبرات البشرية المتاحة وتقديم قيمة مضافة لخلق سلاسل إنتاجية متكاملة وكذلك السعي لرفع مستوى أداء المناطق الصناعية المستقبلية، وجذب المزيد من الاستثمارات المستدامة في المناطق الصناعية واللوجستية والتجارية التي يقومان بإدارتها خاصة أن الطرفين يشتركان في ذات الرؤية وهي أن يصبحا مركزين اقتصاديين رائدين عالميين ووجهتين مفضلتين للاستثمار، ويهدف كذلك التعرف على الفرص الاستثمارية بالمنطقة الاقتصادية لقناة السويس وما تملكه من 6 موانئ تابعة مطلة على البحرين الأحمر والمتوسط و4 مناطق اقتصادية منها منطقتين متكاملتين بالسخنة وشرق بورسعيد، وموقعها المتميز كونها بوابة للقارة الإفريقية، كما يهدف الاتفاق كذلك لتوضيح الفرص التي يمكن أن يستفيد منها المصريون من بنما باعتبارها منفذًا للسوق اللاتينية الكبيرة التي تضم نحو 650 مليون نسمة.
وخلال التوقيع أعرب المهندس يحيى زكي، رئيس اقتصادية قناة السويس، عن سعادته باستقبال رئيس منطقة كولون البنمية، وما يمثله ذلك الاتفاق من خطوة على طريق التعاون المستمر والانفتاح الدائم على كافة الكيانات الاقتصادية والاستثمارية المختلفة بهدف الشراكة من أجل التنمية الذي هو محور رئيس من محاور استراتيجية “خلق الفرصة – 2015/2030” التي تتبناها الهيئة ومرحلتها الحالية (مرحلة التمكين) التي تتضمن توجه الهيئة نحو تعظيم الاستفادة من مقومات الهيئة من الموانئ التابعة التي تم تطويرها وفق أحدث المعايير العالمية وكذلك المناطق الصناعية واللوجستية التي تستهدف قطاعات صناعية محددة بغية توطين الصناعة ونقل التكنولوجيا المتقدمة والخبرات الفنية من اتجاهات مختلفة حول العالم، وكذلك النفاذ إلى مختلف الأسواق العالمية خاصة كون المنطقة الاقتصادية لقناة السويس عضوًا بالمكتب التنفيذي لمنظمة المناطق الحرة الإفريقية AEZO، والتعاون مع اقتصادية بنما يعد باكورة الشراكات بين المناطق الحرة بكلٍّ من إفريقيا وأمريكا اللاتينية، ولمساهمة ذلك التعاون بين المنطقتين في دعم سلاسل الإمداد العالمية خاصة في ظل الظروف الراهنة.
ومن جانبه أكد جيوفاني فيراري، رئيس منطقة كولون الحرة التابعة لقناة بنما، أن هذا التعاون مع اقتصادية قناة السويس يمثل انطلاقة جديدة لآفاق التعاون بين البلدين، والذي يؤدي إلى تبادل الخبرات في المجالات الاستثمارية المختلفة خاصة للأهمية الكبيرة لقناة بنما التي تعد نافذة تبادل تجاري هام بأمريكا اللاتينية، وأيضا للاستفادة من تجربة المنطقة الاقتصادية الملهمة كونها نقطةً محوريَّةً بمنطقة الشرق الأوسط وإفريقيا للتبادل التجاري والأنشطة الاستثمارية المتنوعة ومركزًا واعدًا لإنتاج الهيدروجين الأخضر المصدر الجديد من مصادر الطاقة النظيفة عالميًّا، وكذلك يمثل هذا التعاون فرصةً للمستثمرين في مصر ومنطقة الشرق الأوسط للتعرف على الفرص الاستثمارية بأمريكا اللاتينية الذي يمثل أكثر من 30 دولة.

الجدير بالذكر أن منطقة كولون الحرة تم إنشاؤها في 1948 على الساحل الكاريبي من مضيق بنما في مجاورة ثلاثة موانئ عالمية وهي: (ميناء كريستوبال – ميناء مانزانيلو الدولي – محطة حاويات کولون)، ينظم منطقة كولون قانون رقم 8 بتاريخ 4 أبريل 2016 والقواعد المطبقة التي تلت ذلك، وهي جهة عامة مستقلة، مسئولة عن مراقبة كافة الأنشطة داخل حدود المنطقة، وتمثل منطقة كولون الحرة حاليًا أكثر من 13 مليار دولار أمريكي من الصادرات (وفق توقعات 2022).

عن اليوم السابع

%d bloggers like this: