HOT Information

HOT Information

قام جهاز تنمية المشروعات بالتعاون مع الوكالة الالمانية للتعاون الدولي GIZ من خلال برنامج ازدهار بتنظيم ورشة عمل شارك فيها 35 من أصحاب المشروعات الصناعية في قطاعي الصناعات الكيماوية والتعبئة والتغليف وممثلي الجهات المشاركة، وذلك لتعريفهم بمختلف خدمات الجهاز المالية والفنية وتقديم الاستشارات المتخصصة التي تساعدهم على تطوير انتاجيتهم وتسويقها بالإضافة إلى تحديد احتياجات هذه المشروعات المتواجدة في المجمعات والمناطق الصناعية للعمل على تلبيتها بالتنسيق مع مختلف الجهات المعنية بالدولة كما تم تعريفهم بقانون تنمية المشروعات الجديد والحوافز والمميزات التي يتيحها والتيسيرات الضريبية التي يمكن أن تستفيد بها هذه المشروعات.
وجاء ذلك في إطار جهود جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر للنهوض بقطاع المشروعات الصغيرة وإتاحة مختلف أوجه الدعم خاصة للمشروعات الصناعية بما يدعم توجهات الدولة للتوسع في التصنيع المحلى لتلبية احتياجات السوق من مختلف المنتجات والخدمات مما يسهم في نمو هذه المشروعات، واستمرارا لنجاح وحدة تطوير المشروعات التابعة لجهاز تنمية المشروعات لتقديم مختلف الخدمات للمشروعات المتوسطة والصغيرة بالمحافظات.
وشاركت شركة امازون العالمية، التي يتعاون معها الجهاز، في ورشة العمل لتقديم الدعم اللازم لأصحاب المشروعات وتعريفهم بآليات التسويق والتجارة الإليكترونية وكيفية عرض منتجاتهم في المنصة الرسمية للشركة وهي إحدى الخدمات التي يتم تقديمها بالتنسيق مع جهاز تنمية المشروعات لأصحاب المشروعات الصغيرة مما يسمح لهم بالوصول للسوق المحلى واستهداف أسواق جديدة بغرض التصدير.
وأكد الدكتور رأفت عباس رئيس القطاع المركزي للخدمات غير المالية بجهاز تنمية المشروعات على أن التعاون مع الوكالة الألمانية للتعاون الدولي قائم ومستمر منذ سنوات، وأن برنامج ازدهار يتم تنفيذه للمرة الثامنة ضمن سلسلة من البرامج الفنية التي تستهدف تسريع نمو الشركات في المجالات الصناعية المختلفة حيث تستهدف هذه المرحلة دعم حوالي 60 شركة ناشئة تعمل في قطاع الصناعات الكيماوية والتعبئة والتغليف ومساعدتها على التوسع في تقديم خدماتها بشكل علمي سليم.

وأضاف عباس أن تنفيذ هذه البرامج الفنية المتخصصة يأتي استمرارا لجهود الجهاز في دعم المشروعات الصناعية وتقديم كافة الدعم اللازم لزيادة تنافسية القطاع الصناعي بالتعاون مع الجهات الشريكة.

عن اليوم السابع

%d bloggers like this: