البورصة تريح

أنهت البورصة تداولاتها فى جلسة أمس على ارتفاع جماعى لمؤشراتها حيث أغلق رأس المال السوقي عند مستوى 481.745 مليار جنيه محققا أرباحا قيمتها 9ر6 مليار جنيه مدعومة بقوة شرائية من قبل المستثمرين العرب والأجانب فى حين اتجهت تعاملات المستثمرين المصريين للبيع.

ومن ناحية أخرى أوضح الدكتور محمد عمران رئيس البورصة أن التجربة المصرية فى دعم جهود التنمية لاقت إشادة واسعة خلال مؤتمر الأمم المتحدة الثالث للتمويل من أجل التنمية والذى عُقد فى العاصمة أديس أبابا بمشاركة عدد كبير من القادة والتنفيذين ورجال الأعمال، حيث أكد المشاركون على أهمية الدور الذى لعبته البورصة فى تشجيع القطاع الخاص على المشاركة المجتمعية بالإضافة إلى دعم قطاع الشركات المتوسطة والصغيرة من خلال بورصة النيل، والحوار الدولى الذى أطلقته البورصة فى ساوباولو فى 2012 من خلال مبادرة البورصات المستدامة، والذى مثّل التزاماً علنياً للبورصة المصرية مع أربع دول تجاه تشجيع ودعم خطط التنمية المستدامة. وأضاف عمران أن التوجه العالمى الجديد أصبح يركز على مفهوم«التمويل من أجل التنمية» وهو المفهوم الذى ركزت عليه البورصة المصرية منذ عدة سنوات من خلال تطويع آليات التمويل المتاحة فى البورصة المصرية من أجل دعم الاقتصاد المصرى، مشيراً إلى أن الأمم المتحدة قد غيرت مفهوم أهداف الألفية للتنمية إلى أهداف التنمية المستدامة وهو ما يعنى أهمية وجود خطط مستدامة لتحقيق تنمية متواصلة داخل المجتمع وعدم قصر الأمر على تحقيق معدلات نمو مرتفعة دون أن يستفيد بها كل أطراف المجتمع

عن الأهرام
http://www.ahram.org.eg/NewsQ/414620.aspx

Open chat
%d bloggers like this: