Gold

تعافى الذهب مساء أمس الجمعة، بعد أن هوت أسعاره أكثر من واحد في المائة إلى أدنى مستوى لها منذ أوائل عام 2010، إذ نزل الدولار عن مستوياته المرتفعة وواصلت الأسهم الأمريكية تراجعها لكن المعدن النفيس يتجه إلى تسجيل أكبر هبوط أسبوعي له منذ مارس.

وسجل سعر الذهب في السوق الفورية أدنى مستوى له منذ فبراير 2010 عند 1077 دولارًا للأوقية لكنه بحلول الساعة 1847 بتوقيت جرينتش كان مرتفعًا 0.5 في المائة إلى 1096.29 دولار للأوقية (الأونصة).

وانخفضت عقود الذهب الآجلة لتسليم أغسطس عند التسوية في السوق الأمريكية 0.8 في المائة إلى 1085.50 دولار.

وتتعرض أسعار الذهب لضغوط منذ أن هوت نحو 4 بالمئة يوم الاثنين بعد موجة بيع تفاقمت بفعل أحجام تداول ضخمة في بورصة شنغهاي للذهب.

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى نزلت الفضة 0.2 بالمئة إلى 14.62 دولار للأوقية بينما قفز البلاتين في السوق الفورية 0.6 بالمئة إلى 981.74 دولار وارتفع البلاديوم 1.1 في المئة إلى 621.50 دولار للأوقية

عن مصراوي

Open chat
%d bloggers like this: