HOT information

HOT information

أعلنت مصلحة الجمارك عن فوز 3 شركات أمريكية وهي «رابيسكان» و«L3» و«مورفو مصر» بالمناقصة العالمية الخاصة بالمرحلة الرابعة لتوريد أجهزة للكشف بالأشعة التي طرحتها وزارة المالية نهاية إبريل الماضي وهو ما يسهم في تزويد جميع المنافذ الجمركية على مستوى الجمهورية بأجهزة للفحص لأحكام الرقابة على حركة التجارة الدولية لمصر.

وأكد الدكتور مجدي عبدالعزيز، رئيس مصلحة الجمارك، في تصريحات له، السبت، أن المناقصة نفذت بالتعاون بين وزارتي التعاون الدولي والمالية حيث تمول بمنحة أمريكية قيمتها 65 مليون دولار، لافتًا إلى أن لجنة البت الفني والمالي في العروض والمكونة من ممثلين عن مصلحة الجمارك وهيئة الخدمات الحكومية والمديريات المالية التابعة لوزارة المالية وأحد مستشاري مجلس الدولة وعدد من الأساتذة بجامعة الإسكندرية اختارت الشركات الأمريكية الثلاث من بين عروض لـ4 شركات وهي «رابيسكان» و«L3» و«مورفو مصر» و«تاسك الدولية».

وأضاف أن مصلحة الجمارك نجحت في تحقيق وفر مالي بقيمة 14.601 مليون دولار من قيمة المنحة الأمريكية إذ تمت ترسية المناقصة بقيمة 50.399 مليون دولار فقط، لافتًا إلى أن الوفر المالي تم استخدامه في تمويل عدد من الأجهزة المشار إليها من شركتي «رابيسكان» و«مورفو» بنفس أسعار المناقصة وتتضمن العقود عدد من البرامج التدريبية للعاملين بالجمارك على تشغيل وصيانة أجهزة الفحص بالأشعة سيتم عقدها بالولايات المتحدة تحت إشراف خبراء متخصصين في أنظمة الكشف بالأشعة ومكافحة التهريب وكذلك توفير قطع الغيار والصيانة لعدة سنوات.

كما التزم الطرف الثاني من العقد بأن تكون جميع الأجهزة جديدة ذات منشأ أمريكى وقيامه بتجميع وفحص وشحن وتسليم وتركيب واختبار وتشغيل الأجهزة ومشتملاتها وكافة الأعمال الإنشائية بالإضافة إلى ضمان الأجهزة وكافة مشتملاتها وملحقاتها ولوازمها لمدة أربع سنوات تبدأ من اليوم التالى لتاريخ الإستلام النهائي ويشمل الضمان أيضا كافة أعمال الصيانه الوقائية والإصلاح.

وقال إن الشركات الأمريكية ستقوم بتوريد الأجهزة للمنافذ الجمركية المصرية وفقا لجدول زمني تم وضعه من خلال الممارسة العالمية وشروط القبول خاصة أن بعض هذه الأجهزة يتم تصنيعها بالطلب لشدة دقتها في الكشف بالأشعة.

وأشاد «عبدالعزيز» بجهود وزيري المالية هاني قدري دميان والتعاون الدولي الدكتورة نجلاء الأهواني التي كانت وراء إحياء مشروع نشر أجهزة الفحص بالمنافذ الجمركية والمنحة الأمريكية الخاصة بتمويلها حيث توقف المشروع لعدة سنوات لأسباب فنية.

وأضاف أن وزير المالية أصدر تعليمات مشددة للجمارك باتخاذ جميع الإجراءات اللازمة لتشديد الرقابة على المنافذ الجمركية والاعتماد على منظومة الكشف بالأشعة لمكافحة عمليات التهريب خاصة للسلع المهددة للأمن القومي مثل الأسلحة والمتفجرات التي قد يتم استخدمها في العمليات الإرهابية بالإضافة إلى تنمية مهارات العنصر البشري لتحزيم المنافذ الجمركية والتصدي إلى التهريب

عن المصري اليوم

%d bloggers like this: