HOT information

HOT information

كشفت مصادر مسئولة بقطاع البترول والثروة المعدنية عن أن المهندس شريف إسماعيل المكلف بتشكيل الحكومة الجديدة توجه فى الصباح الباكر إلى مقر وزارة البترول لاستكمال مشاورات التشكيل الوزارى الجديد ومتابعة مهام وزارته. وأضافت المصادر فى تصريحات لـ”اليوم السابع” أن رئيس الحكومة عاد إلى الوزارة مرة أخرى مساء اليوم لمواصلة المشاورات ولم يجر أى لقاءات مع المرشحين بالوزارة مؤكدة أنه يدرس بدائل للمرشحين الذين قدموا اعتذارات عن تولى الحقائب حيث أبدى عدد كبير ممن تم ترشيحهم تخوفوا من قبول المنصب نظرًا إلى أن الحكومة ستكون فقط حتى انتهاء انتخابات البرلمان الجديد. وأكدت المصادر أن شريف إسماعيل يواجه أزمة فى كيفية إقناع المرشحين بتولى المنصب خلال تلك الفترة، مؤكدة أنه لم يستقر بشكل نهائى على أسماء المستبعدين من الحكومة الجديدة أو المرشحين لتولى حقائب وزارية. وكشفت المصادر أن رئيس الحكومة متواجد حاليًا فى مقر الهيئة العامة للبترول لترأس الجمعيات العامة للشركة القابضة للبتروكيماويات والشركة القابضة للغازات الطبيعية إيجاس وجنوب الوادى القابضة للبترول، مشيرة إلى أنه كان مقررًا عقد هذه الجمعيات لاعتماد نتائج أعمال العام المالى الماضى صباح اليوم، وتم تأجيلها إلى الساعة السادسة مساء. وكان المهندس شريف إسماعيل فوض أمس المهندس طارق الملا الرئيس التنفيذى للهيئة العامة للبترول باعتماد نتائج أعمال ختام الجمعيات العامة لشركات العامة للبترول والتعاون ومصر للبترول، نتيجة توجهه للرئاسة حيث كلفه الرئيس بتشكيل الحكومة الجديدة

عن اليوم السابع

Open chat
%d bloggers like this: