HOT information

HOT information

أعلنت وكالة موديز العالمية للتصنيف الائتمانى تثبيتها لتصنيف المملكة العربية السعودية السيادى عند “إيه إيه 3” مع إبقائها للنظرة المستقبلية المستقرة، كما أثنت على قوة النظام المصرفى فى المملكة. ونقلت وكالة الأنباء السعودية الرسمية “واس” اليوم الثلاثاء، عن وزير المالية السعودى إبراهيم بن عبدالعزيز العساف قوله إن “نجاح المملكة فى الحفاظ على تصنيفها الائتمانى المرتفع بالرغم من الضغوط الاقتصادية التى صاحبت انخفاض أسعار النفط والقلق المرتبط بالأسواق العالمية يعكس الأسس المتينة لاقتصاد المملكة وقدرته على مواجهة التقلبات الدورية، ونجاح السياسات الاقتصادية التى تتبناها وتنفذها حكومة المملكة”. من جهته، أكد محافظ مؤسسة النقد العربى السعودى فهد بن عبدالله المبارك أن “المملكة ماضية قدما فى سياستها التى تعمل على تنويع مصادر الدخل والتى تجلت فى الارتفاعات الكبيرة فى مستويات الأنفاق الحكومى على مشاريع البنى التحتية والتنموية مع الحفاظ على مستويات الدين العام التى لا تزال منخفضة مقارنة بالمعدلات العالمية”. وأضاف أن تثبيت وكالة موديز لتصنيف المملكة السيادى عند هذه الدرجة العالية “يؤكد نجاح سياسة المملكة الحصيفة التى تشدد على تعزيز الاحتياطيات لتقوية الملاءة المالية للدولة”. كانت وزارة المالية السعودية، أعلنت السبت الماضى رفضها للقرار الذى اتخذته وكالة “ستاندرد آند بورز” بخفض التصنيف الائتمانى للمملكة إلى إيه موجب مع نظرة مستقبلية سلبية، مؤكدة أن هذا التقييم من الوكالة لم يكن بناء على طلب رسمى. وأشارت الوزارة إلى “عدم اتفاقها مع المنهجية المتبعة فى هذا التقييم من قبل ستاندرد اند بورز، والتقييم الذى قامت به الوكالة عبارة عن ردة فعل متسرعة وغير مبررة ولا تسندها الوقائع
عن اليوم السابع

Open chat
%d bloggers like this: