HOT information

HOT information

أظهرت بيانات الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء، تراجع واردات مصر من الغاز الطبيعي المسال إلى (صفر) خلال العام الماضي،

وقال الجهاز في بيان اليوم الخميس، إنه لم يتم استيراد أي كمية من الغاز الطبيعي المسال خلال عام 2019 مقابل واردات بقيمة مليار و125 مليون دولار خلال عام 2018.

وتراجعت واردات مصر من البترول الخام حيث بلغت ما قيمته 2 مليار و877 مليون دولار خلال عام 2019 مقابل 3 مليارات و544 مليون دولار خلال عام 2018.

كما تراجعت واردات مصر من غاز بيوتان (بوتجاز) إلى 1.053 مليار دولار خلال العام الماضي مقابل 1.283 مليار دولار خلال عام 2018.

وارتفعت صادرات مصر من المنتجات البترولية خلال العام الماضي بنسبة 4.5% لتصل إلى 4 مليارات و907 ملايين دولار، مقابل 4 مليارت و694 مليون دولار خلال 2018.

وارتفعت صادرات مصر من الغاز الطبيعي المسال إلى 1 مليار و236 مليون دولار مقابل 497 مليون دولار خلال عام 2018 بنسبة ارتفاع قيمتها 148.7%.

وكانت مصر أعلنت في سبتمبر 2018، وقف استيراد الغاز المسال من الخارج، بشكل رسمي، بعد أن تسلمت آخر شحنة مستوردة منه حينها، بحسب ما ذكره وزير البترول، طارق الملا، لوكالة رويترز.

وقال الوزير طارق الملا متحدثا لوكالة رويترز إنه “بوصول آخر شحنات الغاز المسال لمصر نعلن وقف استيراد الغاز من الخارج”.

وسيسهم إيقاف استيراد الغاز من الخارج في تحقيق وفر بقيمة شراء تلك الشحنات خلال العام المالي الحالي.

وقال مدحت يوسف، نائب رئيس هيئة البترول سابقًا، في تصريحات خاصة، إنه مع توقف استيراد الغاز المسال من الخارج، سيتم تحقيق وفر مالي بقيمة الشحنات المستوردة خلال الفترة الماضية.

وبلغت تكلفة استيراد الغاز المسال من الخارج خلال العام المالي الماضي نحو 1.8 مليار دولار، منخفضة عن السنوات السابقة بفضل زيادة إنتاج مصر من الغاز نتيجة الاكتشافات الغازية الجديدة.

وبلغت قيمة واردات مصر من الغاز المسال في المالي العام 2015-2016 نحو 3 مليارات دولار؛ لتنخفض خلال العام المالي 2016-2017 إلى نحو 2.5 مليار دولار.

عن مصراوي

%d bloggers like this: