HOT information

HOT information

بحث عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات مع يان ديلبيري الرئيس التنفيذي لشركة “آيديميا IDEMIAالفرنسية؛ الخطط الاستثمارية للشركة للتوسع في مصر، بحسب بيان من الوزارة اليوم الجمعة.

وناقش اللقاء، تعزيز آليات التعاون المشترك في مجالات تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي والتطبيقات ذات الصلة، والهوية الرقمية.

وخلال اللقاء أعرب الرئيس التنفيذي لشركة آيديميا لفرنسية عن اعتزام الشركة التوسع في أنشطتها في مصر، والاستثمار في إنشاء مركز للخدمات المشتركة في مصر، بحسب البيان.

وترى الشركة فرصة في توافر العديد من المزايا التنافسية التي تمتلكها مصر ومن أبرزها كفاءة المهارات الرقمية، والتكلفة التنافسية، والحوافز الاستثمارية، والموقع الجغرافي المتميز.

وأكد الوزير، حرص وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات على تفعيل التعاون المشترك مع كبرى الشركات العاملة في مجالات التحول الرقمي والبنية التحتية المؤمنة.

وطالب طلعت الشركة بأن تشمل خططها التوسعية في مصر زيادة قدرتها في تصدير خدماتها من تكنولوجيا المعلومات انطلاقا من مصر لخدمة عملائها في مختلف دول العالم؛ ما لاقى ترحيبا من الرئيس التنفيذي للشركة الفرنسية.

وأشار رئيس الشركة، إلى عزم الشركة على تحقيق ذلك. وفي هذا السياق؛ أوضح السيد الوزير الجهود المبذولة في مجال بناء القدرات في المجالات التقنية، مشيرا إلى أن وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات على أتم الاستعداد لتأهيل الكوادر الشابة على المهارات المطلوبة طبقاً لاحتياجات الشركة.

كما بحث اللقاء آليات التعاون المشترك في مجال تكنولوجيات الذكاء الاصطناعي والتطبيقات ذات الصلة وذلك في ظل اهتمام وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بتبني هذه التكنولوجيات ودمجها في المنظومة الرقمية، بحسب البيان.

وخلال اللقاء، تم الاتفاق خلال اللقاء على التعاون بين البريد المصري وشركة “آيديميا” الفرنسية في خدمات الهوية الرقمية والتي تعتمد على نظام البصمة وبطاقة الهوية الخاصة بالمواطنين.

وشركة “آيديميا” تعد من الشركات الرائدة عالمياً في حلول الهوية المعززة ومن أهم وأكبر الشركات المتخصصة في مجال حلول الهوية الرقمية المؤمنة حيث يعمل بها ما يزيد عن 13 ألف موظف ينتمون إلى 80 جنسية مختلفة، ولديها عملاء في 180 دولة حول العالم.

ونشأت الشركة من خلال شراكة ضخمة بين “مورفو” التابعة لشركة سافران العالمية، و”أوبرتيور تكنولوجي” الفرنسية التي تعد من كبرى الشركات المتخصصة في الحلول البيومترية، ووفقًا لهذا الاندماج فقد تحول فرع مورفو بالقاهرة، من “مورفو مصر” إلى “إيديميا مصر”.

%d bloggers like this: