HOT information

HOT information

رحبت نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي، بمساهمة شركة أورنج مصر بمبلغ 5 ملايين جنيه لدعم آلاف الأسر المتضررة ماديا من الإجراءات الاحترازية لمنع انتشار فيروس كورونا المستجد، والتي أثرت بشدة على دخولهم وحياتهم اليومية، بحسب بيان من وزارة التضامن الاجتماعي اليوم الخميس.

وقالت وزارة التضامن إن ذلك يأتي في إطار التعاون المستمر بين القطاع الخاص والدولة لمواجهة أزمة فيروس كورونا المستجد وتداعياته، ودعم المواطنين المصريين وخاصة الأسر الأولى بالرعاية.

واتفقت الوزارة مع الشركة على تنفيذ حملات إعلامية مشتركة على المنصات المختلفة سواء المرئية، أو من خلال شبكات التواصل الاجتماعي، للتأكد من الوصول إلى المستحقين من الأسر المتضررة.

وقالت نيفين القباج إن الوزارة ستطلق عددا من المبادرات بالتعاون مع القطاع الخاص والجمعيات الأهلية لدعم الأسر المتضررة، وتوفير كافة الاحتياجات الأساسية خلال فترة الأزمة، داعية كافة شركات القطاع الخاص لسلك نفس نهج أورنج في دعم الأسر المتضررة.

وقال ياسر شاكر الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لشركة أورنچ مصر، إن شركته تعمل بالتعاون مع الدولة ممثلة في وزارة التضامن الاجتماعي للوصول للمستحقين وهو جزء لا يتجزأ من دورها نحو المجتمع المصري الذي تقوم بخدمته.

وأعرب شاكر عن تقديره للجهود الكبيرة والإجراءات الوقائية القوية التي تقوم بها الدولة لاحتواء تفشي فيروس كورونا، وتابع: “كلنا ثقة في أن يتخطى المصريون معاً هذه المحنة”.

وكان مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء أعلن تطبيق حظر تجول للمواطنين على الطرق العامة بدءا من أمس الأربعاء ولمدة أسبوعين، خلال الفترة من الساعة السابعة مساء وحتى السادسة من صباح اليوم التالي، وذلك ضمن الإجراءات الاحترازية للوقاية من انتشار فيروس كورونا المستجد.

كما شملت آخر الإجراءات الاحترازية غلق جميع المحال- عدا السوبر ماركت والمخابز والصيدليات- من الساعة الخامسة مساء وحتى السادسة صباحا، على أن يحدث إغلاق كامل لها يومي الجمعة والسبت.

%d bloggers like this: