HOT information

سيمنس

انطلقت مراسم افتتاح مركز مصر للخدمات الخاص بسيمنس للطاقة والأكاديمية المصرية الألمانية للتدريب التقني بالمنطقة الاقتصادية في العين السخنة.

وأشار إلى أن المركز التدريبي يستهدف تدريب عدد 5,500 شاب مصري على مدار الأربع سنوات المُقبلة مابين مهندس وفني بواسطة مدربين مصريين من خلال مركز تدريب مهني مدمج مع كيان مركز إصلاح وصيانة بتكلفة إنشاء وتشغيل تقدر بـ 22.5 مليون يورو في التخصصات الفنيَّة المُتقدمة التي تتميز بأهميتها للاقتصاد المصري مثل الميكانيكا الصناعية والمجالات الكهربائية والإلكترونية والتحكم والميكنة الآلي بالإضافة إلى بناء المهارات الأساسية للمتدربين في مجالات صيانة وخدمات محطات الكهرباء ومزارع الرياح.

وأضاف يحيى زكي، أن إنشاء هذا المركز في المنطقة الاقتصادية والذي يقع داخل المطور الصناعي السويس للتنمية الصناعية SIDC أحد أكبر المطورين الصناعيين للمنطقة، يعد إضافة للمنطقة ويساعد على رفع تصنيفها وله مردود إيجابي كبير على مشروعات المنطقة وعلى التعليم الفني في مصر كما أنه يساهم في رفع كفاءة المهندسين والفنيين والإرتقاء بمستواهم ويعمل على إعداد كوادر بشرية قادرة على مواكبة التكنولوجيات الحديثة.

وخلال كلمته أعرب جو كايسر الرئيس التنفيذي لشركة سيمنس العالمية، عن تقديره لمجهودات الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية وقيادته الرشيدة ونجاحه في مشوار التنمية الاقتصادية التي شهدتها مصر مشيدا بما تقوم به الدولة المصرية من مشروعات عملاقة ومنحه شركة سيمنس الفرصة للمشاركة في إنشاء مشروعات الطاقة التي تخدم الجمهورية ،كما ثمن علاقات التعاون الوثيقة بين الدولتين مصر وألمانيا وانعكاس ذلك على مجالات التعاون بين الجانبين في عدد من القضايا.

وعلق على هذا الإنجاز كريم أمين نائب الرئيس التنفيذي لقطاع توليد الطاقة في سيمنس للطاقة قائلا “إنّ افتتاح مركز مصر للخدمات الجديد يُمثل خطوة محورية تؤكد التزامنا تجاه مصر والمنطقة فنحن نستهدف من خلال هذا المركز تقديم أرقى مستويات تكنولوجيا الصيانة والإصلاح لقطاع توليد الطاقة في مصر والدول المجاورة.وأضاف إنّ الموقع الاستراتيجي الذي تتمتع به العين السخنة، بالإضافة للكوادر والمواهب المصرية المتميزة التي ستتلقى تدريبها في الأكاديمية الملحقة بالمركز ستجعل من هذا المجمع صرحًا اقليميًا لخدمة المنطقة بأكملها.

كما أن الدمج بين التطبيقات العملية في قطاع توليد الطاقة والتدريب التقني المتميز يمثل فرصة رائعة لتحفيز الجيل الجديد من المتخصصين في هذا المجال بالسوق المصري، كما يمثل حافزًا لنا أيضاً كي نتوسع في إقامة مراكز مماثلة في الشرق الأوسط وأفريقيا انطلاقًا من هذا المركز الإقليمي الهام.”

وخلال مراسم الافتتاح، وقّعت سيمنس للطاقة على اتفاق نوايا مع الشركة القابضة لكهرباء مصر وشركة مصر للصيانة لتأسيس شراكة في مركز مصر للخدمات يستهدف تقديم الدعم الفني عن بُعد لمحطات توليد الطاقة في فترات التوقف عن العمل. مركز الإصلاح والذي يمثل محور الشراكة سيكون متصل رقميًا، وسيضم في المستقبل مراكز للخبرة الرقمية وتشخيص أعطال الطاقة وتقديم الدعم الفني وأعمال الصيانة لنظم الطاقة الموزعة والتوربينات الغازية والبخارية والمولدات الكهربائية.

يذكر أن مركز مصر للخدمات الخاص بسيمنس للطاقة في العين السخنة سيعمل على زيادة معدلات التوطين لسلاسل التوريد بقطاع الطاقة المصري وبالتالي دعم الاقتصاد الوطني. وستوفر سيمنس للطاقة أيضًا من خلال المركز خدماتها للمعدات والأجزاء الدوارة لكل من التوربينات الغازية والبخارية والمولدات الكهربائية وضواغط الهواء. ويتمكن هذا المركز المجهز بأحدث تكنولوجيا عالمية في مجال الإصلاح والصيانة، من إصلاح وتجديد المعدات بدلًا من ارسالها للخارج للقيام بذلك، وهو ما سيعمل على تقليل وقت الإصلاح وبدون تكاليف شحن باهظة. في الوقت نفسه يقدم مركز تحسين كفاءة التوليد بهذا المجمع خدماته على مدار الساعة وطوال أيام الأسبوع لحالات الطوارئ على المستوى المحلي والعالمي من خلال فريق الدعم الفني الخاص به.

عن أخبار اليوم

Open chat
%d bloggers like this: