HOT information

أميك

كشف آخر تقرير صادر عن مجلس معلومات سوق السيارات “أميك”، عن إجمالي المبيعات في قطاعات سيارات الركوب (الملاكي) وحافلات نقل الركاب والشاحنات التجارية في الأشهر السبع الأولى من العام نحو 108.657 سيارة بفارق 18.615 وحدة عن العام الماضي. وحصد قطاع سيارات الركوب “الملاكي” بشقيه المحلي والمستورد نموًا بنسبة 19%، إذ بلغ إجمالي مبيعاته خلال الأشهر الست الأول من العام الجاري 74.637 سيارة، مقارنة بـ62.810 وحدة على أساس سنوي.
أما قطاع الحافلات فقد وصل إجمالي مبيعاته 15.093 حافلة بنسبة نمو 76% مقارنة بمبيعات نفس الفترة من العالم الماضي؛ بالرغم السياحة خلال أبريل ومايو نظرا لجائحة فيروس كورونا .
وعن المبيعات بقطاع الشاحنات، فقد ارتفعت بنسبة 1% على أساس سنوي، حيث بلغ إجمالي الوحدات المباعة في الأشهر الأربع الأولى من العام 18.927 وحدة مقارنة بـ18.655 وحدة في 2019.
وعلق خبير سوق سيارات “أميك”، بأن سوق السيارات المصري قد شهد بالفعل انتعاشة كبيرة، في أعقاب السيطرة على فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19”.
وأضاف، إن تراجع المبيعات الذي شهده السوق في الربع الثاني من العام لا يعد إحجامًا عن الشراء، ولكن انتظارًا من جانب المستهلكين لحين استقرار الأوضاع الصحية بالبلاد وبدء التعايش مع الفيروس وهذا ما حدث بالفعل حيث شهد السوق اخر ثلاثة اشهر انطلاقة قوية في مبيعات السيارات مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي 2019 .
يذكر أن وكالة بلومبرج الاقتصادية، قد اوضحت في تقرير لها مؤخرا أن الاقتصاد العالمي كله قد تأثر بتفشي فيروس كورونا، خاصة شركات صناعة السيارات حيث قام البعض إغلاق المصانع كليا البعض الاخر جزئيا مما نتج عنه نقص بمكونات الإنتاج الخاصة بصناعة السيارات.
وتوقعت وكالة التصنيف الائتماني موديز الأمريكية أن تشهد مبيعات السيارات في أنحاء العالم تراجعا بنسبة 2.5% خلال العام الحالي بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).
وتوقع أن يشهد الربع الأخير من العام زيادة طفيفة نظرا للقرارات والاعفاءات الجمركية الاخيرة والتي بدورها ستعمل علي انخفاض كبير للسيارات المحلية الصنع وذلك لمزيد من المنافسة مع الماركات الاوروبية والتي تتمتع بانخفاض جمركي ” زيزو جمارك ” طبقا للشراكة الأوروبية .
Open chat
%d bloggers like this: