HOT information

الاقتصاد العالمي

أكدت وكالة بلومبرج، أن التركيز الرئيسي للسوق خلال الأسبوع الماضي هو الارتفاع الحاد في حالات الإصابة بفيروس كورونا، حيث ضربت الموجة الثانية الولايات المتحدة وأوروبا والعديد من البلدان الأخرى.

سوق السندات

وخسرت غالبية سندات الخزانة الأمريكية خلال الأسبوع مما أدى إلى ارتفاع العائدات حيث يتوقع المشاركون في سوق السندات زيادة الإنفاق الحكومي بعد الانتخابات، وسط تطلعات بأن يسيطر الديمقراطيين على البيت الأبيض والكونغرس (فوز جو بايدن). 

جاء ذلك على الرغم من عمليات البيع المكثفة للأسهم خلال تداولات الأسبوع واتجاه المستثمرين بعيداً عن المخاطرة بدافع من تزايد أعداد الإصابة بالفيروس.

وتعكس الأسعار الحالية للسوق احتمالات بنسبة 7% بأن يقوم الاحتياطي الفيدرالي بخفض الفائدة بنهاية العام، بارتفاع ملحوظ عن 3.9% في الأسبوع الماضي.

Open chat
%d bloggers like this: