HOT information

سيارات تويوتا الكهربائية

أظهرت بيانات أن شركة ” تويوتا موتورز” احتلت المركز الأول من حيث مبيعات السيارات الكهربائية في السوق العالمية العام الماضي، بحسب وكالة يونهاب.

وقالت الرابطة الكورية لمصنعى السيارات في بيان لها إن شركة “تويوتا موتورز” و”هوندا موتور” و”نيسان موتور” احتلت المراكز الثلاثة الأولى في التصنيف العالمي لمبيعات السيارات الكهربائية.

“هيونداي موتور” و”كيا موتورز” في المركز الرابع

وأظهرت البيانات أن شركتى  “هيونداي موتور” و “كيا موتورز” التابعة لها احتلتا المركز الرابع من حيث مبيعات السيارات الكهربائية.

وقالت الرابطة الكورية لمصنعى السيارات في بيان لها إن “هيونداي” و”كيا” باعتا 350,000 وحدة من السيارات الكهربائية في الأسواق العالمية في عام 2019، بزيادة 25% عن العام السابق.

وقال مسؤول في الرابطة عبر الهاتف: «ساعدت زيادة صادرات السيارات الكهربائية إلى أوروبا الشركات الكورية على الحفاظ على المركز الرابع العام الماضي».

وتشمل الموديلات الكهربائية: المركبات الكهربائية الهجينة، والمركبات الكهربائية التي تعمل بالبطاريات، والمركبات الكهربائية التي تعمل بخلايا وقود الهيدروجين.

وفي السوق المحلية، ساعدت الإعانات الحكومية وتحسين البنية التحتية لمحطات الشحن على زيادة مبيعات السيارات الكهربائية.

وفي تصنيفات مبيعات السيارات الكهربائية بالكامل، احتلت “هيونداي” و”كيا” المركز الرابع أيضًا بمبيعات بلغت 130 ألف وحدة، بعد شركة “تيسلا موتورز”، وشركة صناعة السيارات الصينية “بي واي دي”، و”بي إم دبليو”.

وقالت “هيونداي” إنها ستطور المزيد من المركبات التجارية التي تعمل بخلايا وقود الهيدروجين، مثل الشاحنات والحافلات، لتعزيز مكانتها الرائدة في مركبات الهيدروجين، بالإضافة إلى سيارات الركاب التي تعمل بخلايا وقود الهيدروجين.

وتهدف “هيونداي” إلى بناء منشأة إنتاج قادرة على طرح 50,000 مركبة تعمل بخلايا وقود الهيدروجين سنويًّا بحلول عام 2030. وتستهدف أيضًا بيع 200,000 وحدة من أنظمة خلايا الوقود الهيدروجينية سنويًّا في الأسواق العالمية بحلول نفس العام.

وقد بدأت “هيونداي” مؤخرًا في تصدير الشاحنات والحافلات التي تعمل بخلايا وقود الهيدروجين، مما يمهد الطريق لمزيد من الشحنات من المركبات الصديقة للبيئة.

وفي عام 2019، استحوذت كوريا الجنوبية على حصة 52% من السوق العالمية لخلايا وقود الهيدروجين الكهربائية، وتلتها الولايات المتحدة بحصة 29%، واليابان بحصة 9.7%، وأوروبا بنسبة 6.5%.

الأرباح الفصلية لـ “تويوتا موتورز” تراجعت 11% على أساس سنوي

يذكر أن الأرباح الفصلية لـ “تويوتا موتورز” تراجعت 11% على أساس سنوي، مع تأثير جائحة “كورونا” على الطلب العالمي، لكنها رفعت توقعاتها للعام المالي بأكمله.

وخلال الأشهر الثلاثة المنتهية في سبتمبر، انخفضت الأرباح إلى 470.5 مليار ين (4.5 مليار دولار) مقارنة مع

530 مليار ين في نفس الفترة من العام الماضي، كما تراجعت المبيعات الفصلية إلى 6.77 تريليون ين (65 مليار دولار) من 7.64 تريليون ين.  

وتتوقع صانعة السيارات اليابانية حاليًا وصول الربح التشغيلي إلى 1.3 تريليون  ين (12.6 مليار دولار) خلال العام المالي الذي سينتهي في مارس 2021، مقارنة مع التوقعات السابقة البالغة 500 مليار ين.  

وصرح المدير المالي بالشركة “كينتا كون” للصحفيين: أعتقد أننا تمكنا من التعافي في الربع المالي الثاني، وأن الشركة استفادت من الإجراءات التي تم وضعها منذ الأزمة المالية لعام 2008.

Open chat
%d bloggers like this: