HOT information

واردات هواتف المحمول

سجلت قيمة واردات هواتف المحمول نموًا بنسبة 5%، لتصل إلى 131 مليون و23 ألف دولار خلال شهر سبتمبر الماضى، مقارنة بـ124 مليون و350 ألف دولار خلال الفترة المقابلة من العام السابق.

رصدت “المال” تطور قيمة واردات الهواتف خلال الفترة من يناير حتى سبتمبر الماضى؛ استنادًا إلي الإحصائيات الصادرة عن “الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء“.

بلغت القيمة الإجمالية لواردات أجهزة الهواتف نحو 5.1 مليون دولار خلال يناير الماضى، مقابل 126.9 مليون دولار فى الشهر ذاته من 2019، بنسب تراجع بلغت 95.5%.

وتراجعت قيمة واردات الهواتف للشهر الثانى على التوالى بنسبة بلغت 18.3% لتسجل 64.7 مليون دولار في فبراير الماضى، مقارنة بـ79.2 مليون دولار فى الفترة المقابلة من 2019.

وخلال أبريل، انخفض معدل الاستيراد بنسبة 34.7% إلى 88.2 مليون دولار، مقابل 135 مليون دولار فى الفترة المقابلة من العام السابق.

استمر تراجع واردات هواتف المحمول فى مايو الماضى، بنسبة 61.9% لتسجل 56.7 مليون دولار، مقابل 149.1 مليون دولار فى نفس فترة المقارنة.

وللشهر السادس على التوالي، انخفضت القيمة الإجمالية لواردات القطاع بنسبة بغلت 29% لتصل إلى 83.4 مليون دولار خلال يونيو الماضى، مقابل 117.6 مليون دولار فى نفس الفترة من 2019.

واردات هواتف المحمول تهبط لأدني مستوى في يوليو

بحسب التقرير الصادر عن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، هبطت واردات أجهزة هواتف المحمول لأدنى مستوى إلى 52 ألف دولار خلال يوليو الماضى، مقابل 183.3 مليون دولار فى الفترة المقابلة من العام السابق، بنسبة تراجع بلغت 99.9%.

وتراجعت واردات القطاع للشهر الثامن على التوالي، بنسبة 57.5% لتصل إلى 59.2 مليون دولار، مقارنة بـ139.6 مليون دولار فى الفترة نفسها من العام السابق.

«الغرفة التجارية»: 3 عوامل وراء نمو واردات الهواتف

أرجع محمد المهدي، عضو مجلس إدارة الغرفة التجارية، وصاحب محلات المهدي لتجارة هواتف المحمول، نمو واردات القطاع إلى انتظام عمليات الاستيراد من جانب الدول الخارجية خاصة بعد رفعها القيود على عمليات التصدير لمختلف الأسواق ومنها “مصر”.

وأوضح أن الفترة الماضية شهدت صعوبات أمام مستوردى أجهزة هواتف المحمول جراء تداعيات جائحة “كورونا” وتعليق عمليات الشحن من الخارج، ولاسيما توقف العديد من كبري الشركات العالمية عن تعليق الإنتاج فى مصانعها لمدة زمنية طويلة فى ضوء الحد من انتشار الوباء بين العاملين.

ولفت إلى أن زيادة معدل استيراد هواتف المحمول قد زادت على خلفية دخول مجموعة كبيرة من الطرازات والموديلات الجديدة المنتمية لمختلف الماركات التجارية فى السوق المحلية خلال الفترة الماضية.

Open chat
%d bloggers like this: