HOT information

شركة الحديد والصلب المصرية

دعت شركة الحديد والصلب المصرية لجمعية عامة غير عادية في شهر يناير المقبل لاعتماد أسباب تقسيم الشركة إلى شركتين.

وقالت الشركة في بيان للبورصة اليوم الاثنين، إن الجمعية العامة غير العادية المقرر انعقادها 11 يناير 2021، ستناقش الموافقة على تقسيم الشركة أفقيا والموافقة على تقرير التقييم النهائي الصادر من لجنة التحقق، ومشروع التقسيم التفصيلي.

وكانت هيئة الرقابة المالية وافقت على المقترح التفصيلي لتقسيم شركة الحديد والصلب المصرية، بحسب بيان مرسل من الهيئة للبورصة المصرية أمس الأحد.

وقالت الهيئة إنها وافقت على قرار مجلس إدارة الشركة المنعقد 29 نوفمبر الماضي بدعوة الجمعية العامة غير العادية للشركة للحصول على موافقتها على مشروع التقسيم التفصيلي.

وكانت شركة الحديد والصلب، قالت في بيان للبورصة الاثنين الماضي، إن مجلس الإدارة وافق على اعتماد تقرير الإفصاح وفقا للمادة 48 من قواعد قيد وشطب الأوراق المالية بالبورصة المصرية، بغرض دعوة الجمعية العامة غير العادية للموافقة على انقسام الشركة أفقيا وتفويض رئيس مجلس إدارة الشركة بالسير في إجراءات التقسيم، وإدخال أية تعديلات قد تراها الهيئة العامة للرقابة المالية على نموذج الإفصاح المقدم.

وفي أكتوبر الماضي وافقت الجمعية العامة غير العادية للشركة على البدء في إجراءات فصل نشاط المناجم والمحاجر عن باقي أنشطة الشركة.

وتضمن قرار الجمعية، أن تشكل الشركة لجنة لإعداد التقييم بالقيمة الدفترية بمناسبة الانقسام إلى شركتين وما يخص كل منهما من أصول والتزامات.

ووفقًا لتقرير للجهاز المركزي للمحاسبات ارتفعت مديونيات الشركة، خلال العام المالي الماضي، بنحو 13% إلى 6 مليارات جنيه مقارنة بالعام المالي السابق.

وشركة الحديد والصلب المصرية، هي شركة تابعة للشركة القابضة للصناعات المعدنية، وتعمل في إنتاج الحديد والصلب

عن مصراوي

Open chat
%d bloggers like this: