HOT information

جوجل

أعلنت الشركة المصرية للاتصالات، أحد أكبر مشغلي الكابلات البحرية في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، توقيع اتفاقية مع شركة جوجل العالمية يتم بموجبها تقديم خدمات عبور للحركة الدولية الخاصة بشركة جوجل على مستوى بروتوكولات الإنترنت(IP Layer).

وتعد الاتفاقية الأولى من نوعها في مجال خدمات العبور، من خلال الشبكة الدولية الأرضية للمصرية للاتصالات عبر الأراضي المصرية، وفقًا لبيان من الشركة اليوم.

وبموجب الاتفاقية ستحصل شركة جوجل على سعات دولية لأوروبا عبر البحر الأبيض المتوسط على نظام الكابل البحري TE North المملوك للشركة المصرية للاتصالات.

ما الاتفاقية وماذا تعني؟

تعني الاتفاقية أن جوجل اختارت المصرية للاتصالات لتنقل لها بيانات إلى منطقة أوروبا عبر كابلات المصرية للاتصالات في البحر المتوسط على أن تأمن عملية النقل.

ويقول حمدي الليثي نائب رئيس غرفة صناعة تكنولوجيا المعلومات، إن الاتفاقية تؤكد تنافسية السوق المصري في هذا المجال، وتؤكد على اهتمام جوجل بالسوق المصري وعدم توجهها لأسواق أخرى بالمنطقة بديلة لمصر.

وأضاف الليثي لمصراوي، أن مثل هذه الاتفاقية تأتي انعكاسا لما يمثله الموقع الجغرافي المصري كممر دولي للبيانات من خلال الكابلات البحرية التي تديرها الشركة المصرية للاتصالات، ويؤكد على مدى تطور البنية التحتية لمصر.

وساعد صدور قانون حماية البيانات الشخصية في مصر، شركة جوجل على تمرير بياناتها عبر الكابلات المصرية، وفقًا لليثي.

وبحسب خبير بإحدى شركات الاتصالات العالمية، فإن المصرية للاتصلات توفر شبكات عبور للحركة الدولية من خلال الأراضي المصرية بأقل زمن نقل للبيانات وأقصر طرق الربط بين إفريقيا وآسيا وأوروبا استغلالا لموقع مصر الجغرافي المتميز.

ويرى الخبير-الذي فضل عدم ذكر اسمه-، أن عمليات التطوير المستمرة التي تنفذها الشركة لتحديث بنيتها التحتية عزز من وضعها وجعلها شريك مفضل لكبرى لشركات الاتصالات العالمية.

وتدير الشركة المصرية للاتصالات نحو 19 كابلًا بحريًا يمر من خلال الأراضي المصرية، وتمتلك الشركة المصرية للاتصالات بعض من هذه الكابلات.

كما تمتلك وتشغل كلاً من الكابل البحري TE North الذي يربط مصر بمرسيليا في فرنسا، مع فرعين في قبرص والجزائر؛ والكابل البحري لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا الذي يمتد من إيطاليا وصولاً إلى الهند، عابراً 3 قارات و 4 بحار على المستوى الإقليمي.

وخلال العام الماضي أنشأت المصرية للاتصالات محطات إنزال جديدة للكابلات البحرية ربطت من خلال مسارات أرضية مختلفة عبر الأراضي المصرية ليصل إجمالي عدد محطات الإنزال لدى الشركة إلى 10 محطات في البحر الأحمر والبحر الأبيض المتوسط ويبلغ إجمالي عدد المسارات الأرضية 10 مسارات.

وبحسب نتائج أعمال الشركة المصرية للاتصالات حقق قطاع النواقل الدولية “الكابلات” عائدات بلغت 3.3 مليار جنيه خلال التسعة أشهر الأولى من 2020، وذلك من إجمالي 22.3 مليار جنيه إيرادات حققتها الشركة خلال الفترة المذكورة.

Open chat
%d bloggers like this: