HOT information

تكرير البترول

قال طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، إنه يجري حاليا تنفيذ مصافي تكرير ومشروعات جديدة بالقاهرة الكبرى والإسكندرية وأسيوط والسويس باستثمارات حوالي 7 مليارات دولار.

وأضاف الملا في بيان من وزارة البترول اليوم الاثنين، أن مصافي التكرير لها دور مهم في تلبية وتأمين احتياجات السوق المحلي من المنتجات البترولية، وأن استراتيجية الوزارة تضع في قائمة أولوياتها الاستمرار في تحديث وتطوير المصافي واستخدام أحدث التقنيات.

جاء ذلك خلال رئاسة وزير البترول باكورة أعمال الجمعيات العامة لشركات القطاع العام والتي شملت شركات تكرير البترول “القاهرة- السويس- النصر- أسيوط” عبر تقنية الفيديو كونفرانس بحضور محمود شعراوي وزير التنمية المحلية لاعتماد موازناتها التخطيطية للعام المالي القادم 2021-2022.

ووجه الوزير، خلال الجمعيات، بالإسراع في الانتهاء من تنفيذ برنامج التحول الرقمي الشامل لإدارة مصافي التكرير لتحقيق أفضل كفاءة تشغيلية.

وأشار إلى أن مشروعات التكرير الجديدة التي ينفذها قطاع البترول ضمن خطته لزيادة تأمين واستدامة توفير المنتجات البترولية للسوق المحلي بدأت تؤتي ثمارها بتشغيل عدد من المشروعات.

وأوضح الوزير أن المشروعات التي تم تشغيلها تضم مصفاة المصرية للتكرير بمسطرد، والبنزين عالي الأوكتان بأنربك بالإسكندرية، والتشغيل التجريبي لمجمع إنتاج البنزين عالي الأوكتان بمصفاة أسيوط لتكرير البترول ضمن مشروعات تنمية الصعيد.

وأكد أهمية الالتزام في تنفيذ أعمال المشروعات القائمة وفق الخطط الموضوعة والتوقيتات الزمنية المحددة وهو ما يحقق أهداف استراتيجية قطاع البترول في تحقيق الاكتفاء الذاتي من البنزين والسولار عام 2023.

كما شدد الوزير على أهمية الالتزام بتطبيق كافة الإجراءات الاحترازية المطبقة لتفادي فيروس كورونا، وكذلك الالتزام المطلق بإجراءات السلامة والصحة المهنية والتوافق البيئي، وكذلك تكثيف التواصل المستمر لزيادة الوعي والتعامل الآمن لضمان سلامة العاملين وأسرهم.

واستمع الوزير والحاضرون لعرض من رؤساء الشركات، هشام البكل رئيس شركة القاهرة لتكرير البترول، وحسين عوض رئيس شركة السويس لتصنيع البترول، ومحمد عبد الله رئيس شركة النصر للبترول، وماجد الكردي رئيس شركة أسيوط لتكرير البترول، حول ملامح الموازنة التقديرية للعام المالي القادم.

وحضر الجمعيات أشرف فرج وكيل أول الوزارة للاتفاقيات والاستكشاف، وعابد عز الرجال الرئيس التنفيذي لهيئة البترول، ونوابه، ومجدي جلال رئيس الشركة القابضة للغازات الطبيعية “إيجاس”، وهشام لطفي مساعد الوزير للشئون القانونية، وإبراهيم خطاب مساعد الوزير للتطوير الهيكلي والموارد البشرية.

كما حضر الجميعات أشرف قطب رئيس الإدارة المركزية للشئون المالية بالوزارة، وأحمد رأفت وكيل أول الجهاز المركزي للمحاسبات، ومحمد جبران رئيس النقابة العامة للعاملين بقطاع البترول، وممثلو وزارات المالية والتجارة والصناعة والتخطيط ومركز معلومات قطاع الأعمال العام.

Open chat
%d bloggers like this: