HOT information

تبطين الترع

قال الحاج حسين عبدالرحمن، نقيب عام الفلاحين إن المرحلة الأولي للمشروع القومي لتبطين الترع تستهدف 7 آلاف كيلو متر طولي من الترع المصرية، مشيرا إلى أن الأولوية ستكون للترع المتعبة والتي كانت مصدرا للازمات والشكاوي ومن المستهدف أن يتم الانتهاء من المرحلة الأولي في 30 يونيه القادم.

وأضاف عبدالرحمن، أن تبطين الترع يقضي على عدم وصول المياه لنهايات الترع مع سرعة جريان المياه لأن التبطين يساوي بطن الترعة مما يجعل مستوي بطن الترعة في أول الترعة مثل آخر الترعة ويوفر التبطين ملايين الجنيهات التي كانت تنفق لإزالة النباتات المائية سنويا كما يوفر مليارات الكيلو مترات المكعبة من المياه التي كانت تتشرب في باطن وجانبي الترع، مشيرا إلى أن ذلك يساهم في الاستفادة القصوى من المياه الموجودة كما يعطي تبطين الترع مظهر حضاري وجمالي يليق باتجاه الدولة نحو التطور في كافة النواحي.

وأوضح عبدالرحمن، أن الحد من تشرب المياه في باطن الأرض عن طريق تبطين الترع  سوف يحد من مشكلة ارتفاع منسوب المياه الجوفية التي تتسبب في تطبيل كميات كبيرة  من الأراضي المنخفضة والمجاورة للترع  وفسادها، مشيرا إلى أن تبطين الترع يساعد في زيادة الإنتاج الزراعي وتحسين جودة ونوعية المياه وضمان وصولها إلى كافة الأراضي الزراعية علي الترع بالتساوي بين المزارعين في التوقيت المناسب  بالإضافة إلي تمكين المسئولين من التحكم في كميات المياه المتاحة بدقه أكثر.

وأكد عبدالرحمن، أن مشروع تبطين الترع هو أحد أهم المشاريع التي تنفذها الدولة في منظومة متكاملة لترشيد المياه والحد من الفاقد وتعظيم الاستفادة القصوى من كل قطرة مياه بجانب مشروع الري الحقلي والاتجاه لتحويل نظم الري القديمة إلى الري بالطرق الحديثة وزراعة الأصناف الزراعية الأقل استهلاكا للمياه والحد من الأصناف شرهة استهلاك المياه مع مشاريع تحلية وتدوير المياه.

عن أخبار اليوم

Open chat
%d bloggers like this: