HOT information

جهاز حماية المنافسة

التقى الدكتور محمود ممتاز، رئيس جهاز حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية، ستيفان روماتييه سفير فرنسا لدى مصر، وممثلي كبرى الشركات الفرنسية بمصر وأعضاء غرفة التجارة والصناعة الفرنسية.
حضر اللقاء، الذي نظمته غرفة التجارة والصناعة الفرنسية في مصر، عدد من رؤساء وممثلي كبرى الشركات الفرنسية وجنسيات أخرى.
ووجه الدكتور محمود ممتاز الشكر للسفير الفرنسي ستيفان روماتييه وأعضاء غرفة التجارة والصناعة الفرنسية بمصر، على حفاوة الاستقبال وتنظيم ذلك اللقاء، مؤكدًا على حرص جهاز حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية على التواصل الدائم والمستمر مع الغرفة وممثلي الشركات الفرنسية بمصر.
وتطرق ممتاز خلال اللقاء، إلى طبيعة عمل جهاز حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية، ودوره في نشر وتعزيز سياسات المنافسة لتحسين بيئة ممارسة النشاط الاقتصادي في مصر واستقرار الأسواق وضمان فتحها أمام الاستثمارات المحلية والأجنبية في كافة القطاعات، مشيرًا إلى أن الجهاز يعمل على إنفاذ القانون، وإبداء الرأي في التشريعات والسياسات والقرارات الصادرة من الجهات الحكومية، والتوعية من خلال نشر ثقافة المنافسة وتعزيزها.
وأكد ممتاز، على أنه تماشيًا مع سياسة الدولة المصرية في فتح الأسواق وجذب الاستثمارات الأجنبية فإن الجهاز حريص على مواجهة أية ممارسات احتكارية ضارة بالأسواق ويعمل على ضمان تنفيذ أهداف القانون وفلسفته الاقتصادية، ويضع جميع الشركات والاستثمارات سواء كانت محلية أو أجنبية تحت مظلة واحدة لخلق بيئة تنافسية عادلة بين جميع الأطراف، وإزالة أية عوائق أمام الاستثمار المحلي والأجنبي، وضمان حرية دخول السوق أو النمو والتوسع فيه، مؤكدًا على أن باب الجهاز مفتوح أمام الجميع لتلقي أية شكاوى أو استفسارات بشأن تطبيق أحكام قانون حماية المنافسة المصري والتوافق معه، مشيرًا إلى أن دور الجهاز لا يقف فقط عند دراسة الأسواق ولكن أيضًا يقدم الحلول والاقتراحات لمعالجة أية ممارسات سلبية قد تؤثر على حرية دخول الأسواق.
Open chat
%d bloggers like this: