HOT information

قروض القطاع العائلي

أظهرت بيانات البنك المركزي المصري، أن قروض القطاع العائلي من البنوك بالعملة المحلية سجلت أكبر زيادة في عام 2020 خلال شهر سبتمبر، والتي ربما تكون الزيادة الأكبر على الإطلاق.

وبحسب بيانات النشرة الشهرية للبنك المركزي عن نوفمبر الماضي، والصادرة مؤخرا، وصلت قروض القطاع العائلي بالعملة المحلية إلى 480.9 مليار جنيه في نهاية سبتمبر مقابل 456.4 مليار جنيه في نهاية أغسطس، بزيادة 24.5 مليار جنيه.

وتزامنت هذه الزيادة مع عدد من العوامل منها بدء عودة النشاط الاقتصادي للشهر الثالث على التوالي بعد إجراءات الحظر الجزئي بسبب تداعيات فيروس كورونا والتي استمرت من أواخر شهر مارس الماضي وحتى نهاية يونيو.

وربما كانت الشهور التي شهدت عودة النشاط الاقتصادي بعد الحظر هي أولى الشهور التي بدأت آثار خفض البنك المركزي أسعار الفائدة 3% دفعة واحدة في مارس الماضي تظهر في الأسواق على أرض الواقع، وبالتالي المزيد من الاقتراض سواء من قطاع الأعمال أو من القطاع العائلي.

وثالث هذه العوامل هو تزامن مبادرة “مايغلاش عليك” لتحفيز الاستهلاك المحلي، والتي استمرت من أواخر شهر يوليو الماضي وحتى قبل نهاية نوفمبر، والتي كانت تتيح تقسيط المشتريات من السلع المعمرة وغير المعمرة من خلال البنوك المشاركة في المبادرة.

ودفع التمتع بالتخفيضات المعلنة على هذه السلع وأيضا الخصم الإضافي من الدولة والذي كان متاحا من خلال بطاقات التموين، بالإضافة إلى إمكانية التقسيط، العديد من المستهلكين إلى الاستفادة وشراء العديد من السلع ضمن المبادرة.

عن مصراوي

Open chat
%d bloggers like this: