HOT information

شركة جلاكسو سمثكلاين

قالت شركة جلاكسو سمثكلاين للأدوية أنها أوقفت الإنتاج بصورة مؤقتة بمصنع الشركة بمدينة السلام بالقاهرة، حرصا على سلامة الموظفين وجودة الأدوية.

وأضافت الشركة في بيان للبورصة اليوم الأربعاء أن إيقاف الإنتاج بالمصنع جاء بعد توقف مجموعة محدودة من الموظفين عن العمل.

وتوقعت الشركة استئناف الأعمال بالمصنع بصورة تدريجية بدءا من الأحد المقبل الموافق 28 من فبراير الجاري.

وأثارت الصفقة المزمعة بشأن استحواذ شركة الحكمة فارما البريطانية على وحدتي الأدوية والرعاية الصحية التابعتين لجلاكسو سمثكلاين مخاوف بعض العمال بالشركة الأخيرة بشأن حقوقهم أو فقدان وظائفهم.

وكانت شركة جلاكسو سمثكلاين أعلنت في 26 يناير 2021 أنها وقعت مذكرة شروط أساسية غير ملزمة مع شركة الحكمة بشأن وحدتي الأدوية والرعاية الصحية التابعتين لجلاكسو سمثكلاين بما يتضمن مرافق التصنيع في مصر، ووحدة الأدوية التابعة لها في تونس.

وأوضحت الشركة أنها أبلغت موظفيها في كلا البلدين في نفس يوم التوقيع، مشيرة إلى أن المذكرة الموقعة هي مذكرة تفاهم وليست اتفاقية ملزمة ولا يوجد ما من شأنه تأكيد إتمام الصفقة المحتملة.

وقالت الشركة: “نحن نقدر قلق الموظفين حيال هذا الأمر ونقدم التطورات المتعلقة بالصفقة في حينها، ونؤكد أن الشركة تعمل على حماية استمرارية الوظائف وتقليل فقد أية وظائف قدر الإمكان”.

وتابعت: “وعند أخذ أي تغيير بعين الاعتبار، نحرص على احترام الحقوق القانونية لموظفينا احتراما كاملا، كما أن اعتبارات الموظفين هي دائما جانب مهم في كل مناقشة”.

وكانت 3 شركات تتنافس على الاستحواذ على هذه الحصة وهم شركة العاشر من رمضان للصناعات الدوائية (راميدا)، وشركة أدوية الحكمة البريطانية، والشركة العربية للصناعات الدوائية والمستلزمات الطبية (أكديما مصر).

ولكن شركة جلاكسو سميثكلاين، أعلنت في بيان للبورصة في وقت سابق من هذا الشهر، أن المساهم الرئيسي لها- شركة جلاكسو سميثكلاين ليمتد العالمية-، قرر تركيز جهوده للتفاوض مع شركة الحكمة فارما، بشأن صفقة الاستحواذ المحتملة على حصته بالشركة في مصر.

وجلاكسو سميثكلاين، هي شركة مملوكة بنسبة 91.2% لمجموعة جلاكسو البريطانية فيما يملك بنك قطر الوطني 5.89% من أسهمها، وتعمل في قطاع المستحضرات الصيدلانية والتكنولوجيا الحيوية وعلوم الحياة مع التركيز على المستحضرات الصيدلانية، وتم تأسيسها في يناير 1981.

وتبلغ القيمة المبدئية لصفقة جلاكسو 600 مليون دولار، وهي واحدة من أكبر 5 شركات القطاع العاملة في مصر، وفقًا لما ذكره محلل ببنك استثمار النعيم.

Open chat
%d bloggers like this: