HOT information

المصانع المصرية

تطبق المصانع المصرية أو العالمية فى كل دولة معايير محددة من المواصفات القياسية للانتاج لكى تستطيع تداول منتجها محليا وفى الأسواق العالمية، وأن يكون لدية شهادة تثبت أعلى معدل للجودة والأمان فى استهلاكة من المواطنين، وتطبيق المعايير فى إنتاج منتج خاص للتصدير من المصانع المصرية يكون من خلال الالتزام بمعايير الدولة المنتجة أولا محليا مصر والمعايير التى تضعها الدولة المستوردة والعميل ذاته، لذلك بعد التأكد من الإلتزام بالمعايير المصرية يكون المنتج المصدر للخارج أيضا قد أوفى بقدر كبير بالمتطلبات الدولية للمنتج الغذائى.
وقال المجلس التصديرى للصناعات الغذائية فى أحدث تقرير حصلت ” اليوم السابع” على نسخه منه، إن قواعد المواصفات والمعايير الدولية للغذاء تأتى من الدستور الغذائى codex Alimentarius  والذى يأتى تحت مظلة منظمة الزراعة العالمى FAO ومنظمة الصحة العالمية WHO  منذ إنشائه فى 1963، ولفت إلى أن السبب فى إنشاء هيئة الدستور الغذائى codex  جاء لوضع معايير دولية موحدة للغذاء، بحيث من يطبقها يضمن منتج آمن ، وعالى الجودة ، وذو صلاحية ممتدة للاستهلاك والذى يستهدف تيسير التبادل التجارى للمنتجات الغذائية بين الدول. 
وأضاف التقرير، أن نطاق الدستور الغذائى هى المواصفات والمعايير والممارسات المعتمدة دوليا، والتى عند اتباعها نضمن منتج نهائى آمن، وتعتبر الهيئة المصرية العامة للمواصفات والجودة EOS  هى الجهة المسئولة إداريا وفنيا عن تنظيم العمل بالدستور الغذائى، فى مصر والمسئولة عن إصدار المواصفات المصرية الخاصة بالأغذية. 
وحدد التقرير أى المواصفات التى يتم إتباعها فى مصر وقال إن المواصفات القياسية المصرية الصادرة من EOS  تعتبر مواصفات إجبارية للتصنيع والتداول الغذائى، ويتم باستمرار تطويرها وفقا لأى مستجدات علمية محلية أو فى مواصفات الدستور الغذائى، أما معايير الدستور الغذائى Codex  هى اختيارية، ويتم اعتبارها الأساس المرجعى عند إصدار المواصفة المصرية. 
وأضاف، أن المنوط به وضع المعايير الخاصة بالمواصفات، هم مجموعة من الخبراء والعلماء المتخصصين كل فى تخصصه فى جميع اللجان العامة والمتخصصة فى الدستور الغذائى codex  أو فى EOS  ويتم مراعاة كل الظروف الخاصة بكل منتج لضمان مواصفة ومعايير قابلة للتطبيق لضمان منتج آمن للمستهلك.
Open chat
%d bloggers like this: