HOT information

إحلال السيارات للعمل بالغاز

اجتمع وزراء المالية والتجارة والصناعة والتنمية المحلية لمناقشة سير الخطوات التنفيذية للمبادرة الرئاسية لإحلال سيارات جديدة تعمل بالغاز الطبيعي بالسيارات المتقادمة التي مر عليها 20 عاما، ومن بينها الإجراءات الخاصة بالتخريد وغيرها وذلك قبل دخول المرحلة الأولى من المبادرة حيز التنفيذ قريبا، وذلك بحسب بيان من وزارة المالية اليوم الثلاثاء.

ويرصد مصراوي في السطور التالية 15 معلومة عن هذه المبادرة التي تهم قطاعا كبيرا من المصريين كالتالي:

1- المبادرة تتعلق بإحلال سيارات جديدة مصنعة محليا تعمل بالغاز الطبيعي بالسيارات المتقادمة “الملاكي، والتاكسي، والميكروباص” التي مضى على صنعها 20 عامًا فأكثر.

2- تدخل المرحلة الأولى من المبادرة حيز التنفيذ قبل نهاية شهر مارس الجاري.

3- سيتم توقيع “بروتوكول منظم” والذي يتضمن الإجراءات التنفيذية لهذه المبادرة بين الوزارات المعنية، والبنوك، وشركات تصنيع السيارات، وشركات التأمين.

4- يُشترط أن تكون السيارات الجديدة مُجمعة في مصر، بنسبة مكون محلي لا يقل عن 45%.

5- تتحمل الخزانة العامة للدولة 7.1 مليار جنيه عبء تمويل الحافز الأخضر للمرحلة الأولى من المبادرة الرئاسية لإحلال 250 ألف سيارة متقادمة مضى على تصنيعها 20 عامًا فأكثر.

6- تشمل محافظات المرحلة الأولى للمبادرة القاهرة، والجيزة، والقليوبية، والإسكندرية، والسويس، والبحر الأحمر، وبورسعيد.

7- وافق مجلس الوزراء وافق منح صاحب كل سيارة ملاكي من المستفيدين بهذه المبادرة 10% من ثمن السيارة الجديدة بحد أقصى 22 ألف جنيه، وسيارة الأجرة 20% بحد أقصى 45 ألف جنيه، وسيارة الميكروباص 25% بحد أقصى 65 ألف جنيه.

8- تم الاتفاق بين وزيرة التجارة والصناعة محافظ البنك المركزي على تعديل الشروط اللازمة للمشاركة بالمبادرة ليصبح الحد الأقصى لسن المتقدم للمبادرة 60 عامًا بدلاً من 55 عامًا.

9- تتولى البنوك المشاركة في هذه المبادرة تمويل أصحاب السيارات المتقادمة بسعر عائد سنوي “مقطوع” بنسبة 3%، بحيث يتم سداد القرض على أقساط شهرية متساوية خلال مدة تتراوح من 7 إلى 10 سنوات ما لم يطلب مالك السيارة التقسيط على مدة أقل.

10- يتم السماح برفع الحظر عن السيارة فور سداد كل الأقساط المستحقة، كما تتولى البنوك تمويل قيمة وثيقة التأمين على السيارة والحياة بنفس بسعر العائد السنوي “المقطوع” بنسبة 3%.

11- من بين فوائد هذه المبادرة للمواطنين تخفيف الأعباء عنهم عبر إتاحة حوافز مالية وتسهيلات ائتمانية غير مسبوقة، وفرصة امتلاك سيارات جديدة بدلاً من سياراتهم المتقادمة التي تُكلفهم كثيرًا في التشغيل والصيانة، بالإضافة إلى الوفر الاقتصادي الذي سيعود عليهم من خلال ترشيد استهلاك البنزين، والعمل بالطاقة النظيفة.

12- من بين فوائد هذه المبادرة على البيئة الحد من انبعاثات الغازات الضارة بالبيئة، والإسهام في تيسير حركة المرور، حيث تضمن عدم وجود سيارات متهالكة تتسبب بأعطالها المتكررة في حدوث اختناقات مرورية.

13- تم اختيار 7 قطع أراضٍ في محافظات المرحلة الأولى للمبادرة منها صالحة للاستخدام كساحات لتخريد السيارات، وسيتم توفير الاشتراطات البيئية والأمنية لها، ويجري تجهيزها بالتنسيق مع المحافظات، وتوفير المرافق وبناء أسوار لها بالتنسيق مع مديريات الأمن.

14- كلف وزير التنمية المحلية المحافظات بتذليل كل المعوقات الخاصة بتنفيذ محطات تموين السيارات بالغاز الطبيعي واستصدار التراخيص اللازمة لذلك في أسرع وقت.

15- تتولى وزارة المالية من خلال “صندوق تمويل شراء بعض مركبات النقل السريع” إدارة آلية عمل المبادرة، والمنصة الإلكترونية لها، واتخاذ إجراءات سداد قيمة الحافز الأخضر لشركات السيارات المشاركة في المبادرة.

عن أخبار اليوم

Open chat
%d bloggers like this: