HOT information

شركة جلاكسو سميثكلاين

قالت شركة جلاكسو سميثكلاين، إن المساهم الرئيسي فيها وهي شركة جلاكسو جروب ليمتد ليس على استعداد حاليًا لبيع حصته في الشركة أو الدخول في المفاوضات مع أي طرف بشأن بيع الحصة في الوقت الحالي.

وأضافت الشركة في بيان صحفي اليوم الأحد أرسلته للبورصة أن المساهم الرئيسي يركز في الوقت الحالي على تحسين واستقرار أوضاع الشركة وتوريد الأدوية ومنتجات العناية بالصحة للمرضى.

وكانت الشركة قد أعلنت الخميس الماضي أنها أنهت المفاوضات بينها وبين شركة حكمة فارماسيوتيكلز بي إل سي، بشأن الاستحواذ المحتمل عليها والاستثمارات الأخرى المتعلقة بصحة المستهلك وتجارة الأدوية في مصر وأنشطة الأدوية في تونس.

وذكرت الشركة في بيان اليوم أنها ورد إليها خطاب من الشركة العربية للصناعات الدوائية والمستلزمات الطبية “أكاديما” في 10 مارس الماضي، بشأن رغبتهم في الاستحواذ على حصة المساهم الرئيسي للشركة.

وطلبت أكاديما إجراء الفحص النافي للجهالة على الشركة.

لكن المساهم الرئيسي للشركة أرسل خطابًا لجلاكسو سيمثكلاين في 13 مارس يخبرها بأنه ليس على استعداد لبيع حصته في الشركة.

وتبلغ حصة شركة جلاكسو سميثكلاين ليمتد العالمية 91.2% في وحدتها المصرية.

وجلاكسو سميثكلاين، هي شركة مملوكة بنسبة 91.2% لمجموعة جلاكسو البريطانية فيما يملك بنك قطر الوطني 5.89% من أسهمها، وتعمل في قطاع المستحضرات الصيدلانية والتكنولوجيا الحيوية وعلوم الحياة مع التركيز على المستحضرات الصيدلانية، وتم تأسيسها في يناير 1981.

وكانت 3 شركات تتنافس على الاستحواذ على هذه الحصة وهم شركة العاشر من رمضان للصناعات الدوائية (راميدا)، وشركة أدوية الحكمة البريطانية والشركة العربية للصناعات الدوائية والمستلزمات الطبية (أكديما مصر)، لكن جلاكسو قصرت المفاوضات على الحكمة فارما.

Open chat
%d bloggers like this: