HOT information

مبادرة إحلال السيارات القديمة

قال الدكتور طارق عوض، المتحدث باسم مبادرة إحلال السيارات القديمة للعمل بالغاز الطبيعي بوزارة المالية، إن عدد المتقدمين إلى المبادرة حتى الآن بلغ نحو 60 ألف عميل، مشيرا إلى أن المبادرة تقدم العديد من المزايا مقارنة بشراء سيارة جديدة خارجها.

وأضاف عوض، في حوار مع مصراوي، أن من بين هذه المميزات الأسعار المخفضة للسيارات، مقارنة بسعر السوق، والحافز الأخضر بنسبة 10% من ثمن السيارة، والقرض المبسط بفائدة 3% لتقسيط السداد، والتأمينات مخفضة الثمن.

وأشار إلى أن من لا ينطبق عليه حاليا شرط امتلاك السيارة لمدة عامين على الأقل قبل المبادرة سيتمكن من الاستفادة من المبادرة في وقت لاحق عند إتمام هذه المدة، لأن المبادرة مستمرة، ولكن تم وضع هذا الشرط من باب التنظيم فقط.

وكشف عوض عن أن المبادرة بصدد تسليم أول دفعة من السيارات الجديدة للمشاركين في المبادرة خلال شهر من الآن، مؤكدا أن من سجل بياناته على الموقع الإلكتروني للمبادرة قبل تحديثه في 15 مارس الماضي ستصله رسالة نصية برقم طلبه الجديد، من أجل استكمال خطوات التقديم على الموقع.

وإلى نص الحوار:

بداية حدثنا عن مبادرة إحلال السيارات القديمة بأخرى تعمل بالغاز الطبيعي؟

المبادرة أعلنها رئيس الجمهورية في شهر يناير الماضي، والغرض الأساسي منها إحلال السيارات القديمة في الشارع المصري بأخرى جديدة تعمل بالغاز، وذلك بهدف الحصول على بيئة نظيفة.

ما أهم المميزات التي تقدمها المبادرة للمواطن مقارنة بشراء سيارة خارجها؟

المبادرة تقدم عدة مميزات للمواطن، منها امتلاك سيارة جديدة موديل العام الحالي، وهذه السيارة لها مميزات مالية يحصل عليها المواطن من وزارة المالية والبنوك والشركات المشاركة في هذه المبادرة.

وتمنح وزارة المالية المشارك حافزا يسمى الحافز الأخضر، عبارة عن نسبة من ثمن السيارة الجديدة التي يحصل عليها، والذي يتمثل بالنسبة للسيارة الملاكي 10% من ثمنها بحد أقصى 22 ألف جنيه، وبالنسبة للتاكسي 20% من ثمن السيارة بحد أقصى 45 ألف جنيه، وبالنسبة للميكروباص يحصل على 25% من ثمن السيارة بحد أقصى 65 ألف جنيه.

يضاف لهذه الميزة أن الفائدة على القرض الممنوح للمواطن لسيارته الجديدة من البنك نسبتها 3% مقطوعة، إلى جانب تأمين مخفض الثمن بنسبة تصل إلى 50% عن المتوافر بالسوق والذي يتضمن التأمين على السيارة ضد الحوادث والسرقة، ووثيقة تأمين على الحياة لمالك السيارة.

ما هي شروط الاشتراك في المبادرة والاستفادة منها؟

تتمثل شروط مشاركة المواطن في المبادرة والاستفادة منها في أن يكون المواطن مصري الجنسية، وألا يقل عمره عن 21 عاما ولا يزيد عن 65 عاما في حالة سداد ثمن السيارة بالتقسيط، وأن تكون السيارة القديمة مضى على صنعها 20 عاما فأكثر، وأن تكون السيارة ذات رخصة سارية بمعنى أنها تعمل في الوقت الحالي ومسجلة بسجلات وبيانات المرور.

كما تتضمن هذه الشروط أن تكون السيارة القديمة بحوزة مالكها لمدة عامين على الأقل قبل موعد انطلاق المبادرة، ومعنى بحوزته أنه مالكها وبياناته موجودة على الرخصة السارية للسيارة.

ما المستندات المطلوبة للتقدم إلى المبادرة والاستفادة منها؟

تتمثل أهم هذه المستندات في بيانات الرخصة الموجودة مع المواطن الذي سيستعين بها لملئ البيانات على الموقع الإلكتروني للمبادرة، وبناءً على هذه البيانات وصحتها يستكمل المشاركة.

والمستندات المطلوبة للمبادرة ستكون في مرحلة البنوك المقدمة لقرض تمويل السيارة الجديدة ومن بينها صورة بطاقة الرقم القومي، وصورة الرخصة السارية للسيارة، وصور بعض إيصالات المرافق التي تدل على عنوان الإقامة، أو عقد إيجار أو عقد تمليك.

ومن بين المستندات التي يطلبها البنك أيضا مستند إثبات الدخل فإذا كان العميل موظفا فيتمثل هذا المستند في مفردات المرتب أو لو كان أعمالا حرة يقدم إقرارا بمستوى دخله، وبناءً عليه تقيّم الحالة الائتمانية له.

وبالتالي اطمئن المواطنون بأن أي مواطن يستطيع المشاركة في المبادرة سواء كان أعمالا حرة أو موظفا أو غيره.

ما أبرز أنواع السيارات المشاركة في المبادرة؟

يشارك في المبادرة 5 من الشركات العاملة داخل مصر والمنتجة للسيارات بحوالي 7 ماركات عالمية ومعروفة في السوق من إنتاجها، تتضمن حوالي 21 فئة لهذه السيارات، وللمواطن حق الاختيار من بينها، وبالنسبة للملاكي يحق له اختيار لون السيارة الذي يريده.

ومن بين هذه الماركات نيسان، ولادا، وبي واي دي BYD بفئاتها وغيرها.

ما أقل وأقصى سعر للسيارات المشاركة في المبادرة وأيضا الأقساط؟

أقل سعر للسيارات المشاركة في المبادرة 129 ألف جنيه وأعلى سعر 279 ألف جنيه.

وبناءً على اختيار العميل الفئة والسيارة التي يريدها يتحدد سعر السيارة ويضاف لها فائدة قرض البنك وقسط التأمين، وبناءً على ذلك تتحدد قيمة القسط والذي يختلف باختلاف فئة السيارة وسعرها، وأيضا عامل السن بالنسبة للتأمينات.

ما الخطوات التي ينفذها العميل بعد دخوله على موقع المبادرة للمشاركة فيها؟

أولا: يسجل بيانات رخصة السيارة، وفي هذه الحالة تتواصل معه وزارة الداخلية وإدارة المرور المعنية بشكل لحظي بالتأكيد على صحة البيانات من عدمها، وبالتالي استكمال الخطوات التالية أو الرفض في حالة وجود بيانات خاطئة.

وأطالب المواطنين بتحري الدقة عند تسجيل البيانات الأولية، لأنه في حالة الخطأ يرفض المواطن حتى لو كان في الأصل بياناته صحيحة وتنطبق عليه الشروط.

بعد التأكد من صحة البيانات ووصول رسالة باستكمال التسجيل في المبادرة ينتقل إلى مرحلة السيارات ويبدأ في الاختيار من بين الشركات الموجودة، من حيث الشركة التي يريدها، وكذلك الماركة والطراز ولون السيارة، وترد الشركة أيضا بشكل لحظي بتوافر هذه السيارة لديها وأن يستكمل العميل باقي الخطوات.

ينتقل بعد ذلك إلى خانة البنك ليختار أحد البنوك المشاركة في المبادرة، والتي يصل عددها إلى 31 بنكا عاملا في مصر بعدد فروع حوالي 490 فرعا لها في المحافظات المشاركة في المرحلة الأولى، والتي تتضمن القاهرة والجيزة والقليوبية والإسكندرية وبورسعيد والسويس والبحر الأحمر.

ويختار العميل البنك الذي يريده والفرع الأقرب له من خانة البنك على موقع المبادرة، ويبدأ البنك في طلب المستندات التي ذكرناها سالفا، لكي يتحقق من شخصية العميل وقدرته الائتمانية، ويستغرق البنك من يوم إلى 3 أيام حتى يعلن للعميل نتيجة البحث الائتماني عنه، لأن البنك يتحقق من بيانات العميل في جميع البنوك الموجودة في الجهاز المصرفي.

ما شكل التعامل بين البنوك وعملاء المبادرة بعد هذه الخطوات؟

بعد تأكيد البنك للعميل الموافقة على منح القرض يبلغ هذه الموافقة لشركة السيارات التي اختارها العميل من قبل، لتسلم الشركة السيارة الجديدة للعميل، وتحدد موعدًا للعميل لاستلام السيارة بعد الانتهاء من باقي الإجراءات المطلوبة.

والمواطن في هذه الحالة يذهب إلى البنك ويبدأ في إنهاء إجراءات القرض سواء توقيع العقود أو اختيار أسلوب القسط لأن هناك نظامين لتقسيط ثمن السيارة إما على فترة سداد 7 سنوات أو فترة 10 سنوات حسب الاختيار.

كم تبلغ الفترة التي يستغرقها المواطن منذ التقديم في المبادرة وحتى استلام السيارة الجديدة؟

وقتما ينتهي المواطن من الإجراءات التي ذكرت وحتى الوصول لمرحلة البنك وتحديد الشركة موعدا لاستلام السيارة، يبدأ في خطوة أخرى، وهي الذهاب إلى المرور للحصول على شهادة بيانات للسيارة القديمة، ثم يتحرك بسيارته إلى مكان يسمى ساحة تجميع السيارات القديمة والتي تُستلم السيارة القديمة فيها من العميل.

ويستلم مندوب من المرور وممثل الجهة الإدارية السيارة القديمة في هذه الساحة، تمهيدًا لتخريدها وتصبح غير صالحة للاستخدام مرة أخرى، وتطمس معالمها ورقم الموتور ورقم الشاسيه وإعدام اللوحات المعدنية الموجودة بها.

بعد ذلك تُخطَر وزارة المالية بموجب شهادة التخريد التي يحصل عليها المواطن من الساحة التي سلم السيارة بها للمندوب المالي عن هذه الساحة أو المحافظة الموجود بها، وتبدأ الوزارة في هذه الحالة في إخراج الحافز الأخضر، والذي يعتبر مقدم شراء للسيارة الجديدة والذي توجهه الوزارة لشركة السيارات مباشرة.

ونحن حاليا بصدد تسليم أول دفعة من السيارات الجديدة للمشاركين في المبادرة في خلال شهر من الآن.

هل كل من تقدم للمبادرة يحتاج لاستكمال بياناته بعد تحديث الموقع الإلكتروني لها؟

عدد المتقدمين للمبادرة حتى يوم السبت الماضي وصل إلى حوالي 60 ألف متقدم، منهم من تقدم منذ يناير مع بدء المبادرة، ومنهم من تقدم بعد تحديث الموقع الإلكتروني لها بعد 15 مارس.

ومن تقدم بعد 15 مارس فهو تقدم بعد تحديث البيانات وبالتالي ليس في حاجة لتحديث بياناته مرة أخرى، أما من تقدم في شهر يناير يطلب منه تحديث واستكمال بياناته على الموقع وبالتالي يدخل على الموقع ليستكمل هذه البيانات ثم استكمال باقي الإجراءات.

حاليا ترسل رسائل نصية لمن تقدم للمبادرة منذ شهر يناير بالرقم الجديد للطلب الخاص به بعد تحديث هذا الرقم والذي من خلاله سيدخل على الموقع ويحدث بياناته.

البعض يرى في شرط امتلاك السيارة عامين قبل المبادرة بأنه يحرم من اشترى سيارة قديمة قبل المبادرة بفترة قصيرة من الاستفادة منها.. فما ردك؟

اشتراط امتلاك السيارة لمدة عامين قبل المبادرة يعد نقطة نظام من أجل أن يكون هناك تتابع للطلبات المقدمة للمبادرة، وبالتالي يمكن لمن اشترى السيارة القديمة من سنة بأن يستفيد من المبادرة بعد سنة من الآن، والمبادرة ستستمر ولن تنتهي حاليا، وبالتالي لن يحرم أحد من الاستفادة من المبادرة ولكن الأمر مجرد تقنين للوضع والكل سيستطيع المشاركة عبر الوقت.

بعض كبار السن لجأوا إلى بيع السيارة لذويهم للاستفادة من المبادرة عند تحديد السن 55 عاما في بداية المبادرة ثم تفاجؤا بإضافة شرط امتلاك السيارة لمدة عامين قبل المبادرة.. ما وضع هذه الحالات؟

الأمر كله لا يتعدى نقطة نظام والكل يستطيع بعد ذلك الاستفادة من المبادرة بعد مرور عامين على امتلاك السيارة، حيث ستظل المبادرة متاحة، وهناك حالات أيضا تحتاج إلى تعديل أوضاعها من بينها من يحوز السيارة أكثر من عامين من خلال توكيل أو إشهار شهر عقاري، ولكن رخصتها ليست مسجلة باسمه في المرور، وبالتالي الفرصة موجودة الآن لتعديل هذه الأوضاع والانتظار عامين للاستفادة من المبادرة.

البعض يرى أن أسعار السيارات وقيمة الأقساط ضمن المبادرة مرتفعة.. فما ردك؟

أعتقد أنها مقارنة ظالمة، فنحن حصلنا من الشركات المنتجة للسيارات على تخفيضات على أسعار هذه السيارات، مقارنة بأسعار نفس المنتج في السوق، وذلك يضاف إلى ميزة الحافز الأخضر الذي يحصل عليه العميل، وأيضا ميزة القرض المبسط لتقسيط سداد ثمن السيارة، وميزة التأمينات المخفضة.

ومن يرى أن الأسعار في المبادرة مرتفعة عليه أن يراجع نفسه ويجري مقارنة مع السوق وسيجد أنها أقل من نظيرتها خارج المبادرة.

هناك من يرى أن قيمة السيارة عند التخريد أعلى من قيمة الحافز الأخضر المقدم للعميل ضمن المبادرة.. فما ردك؟

السيارة القديمة ليس لها سعر تخريد، فبمجرد استلامها في ساحة تجميع السيارات تصبح خردة وليس لها قيمة لا اسمية ولا فعلية، لأنها لن تستخدم بعد ذلك إلا كقطع من الحديد يعاد تدويرها في صناعات أخرى.

وكل ما في الأمر أن المبادرة لها مميزات مالية، ومن يرى أن سيارته القديمة ذات قيمة أعلى من ما سيحصل عليه من هذه المميزات فمن حقه الاحتفاظ بها طالما كانت سيارة ملاكي، أما التاكسي فيرتبط بقوانين المرور التي تحتم عليه إجراء إحلال لها بعد 20 عاما أو يحولها إلى ملاكي ويحتفظ بها كما يريد.

البعض انتهت رخصة سيارته قبل أيام من بدء المبادرة وتجديدها قد يحتاج لتكلفة تجديدات وصيانة للسيارة القديمة والتي ستخرد.. فما وضع هذه الحالات؟

من بين شروط المبادرة أن تكون الرخصة سارية، وبالتالي لا بد في هذه الحالة من تجديد الرخصة، ولكن أعتقد أنه سيكون هناك نوع من المرونة في الإجراءات من المرور في هذه الحالات حتى تجدد.

وهناك من تقدم للمبادرة ورخصة سيارته سارية، ولكنها انتهت بعدها وهذه الحالات سيكون هناك مرونة من المرور معها للاستمرار في الوضع على ما هو عليه من أجل الاستفادة من المبادرة.

هل تقسيط السيارة ضمن المبادرة يحتاج إلى ضامن؟

من مميزات المبادرة أن المستفيد منها لا يحتاج إلى ضامن، وأيا كان عمل المستفيد فهو ضامن نفسه بمعنى أنه يقدم إقرارا عن دخله والبنك يحدد مدى المستوى الائتماني له ومدى قدرته على الوفاء بالأقساط.

ماذا يفعل من جاءته رسالة من المبادرة بأنه سيتلقى ردًا قبل 15 مارس ولم يصله أي رد؟

هناك رسائل نصية جاري إرسالها للمشاركين خاصة من شارك في يناير الماضي، وذلك برقم طلبه الجديد الذي من خلاله يستكمل إجراءات التقديم على موقع المبادرة، والرسائل تصل تباعا للمشتركين، وبالتالي لا يجب أن يقلق من لم تصله الرسالة إلى الآن.

Open chat
%d bloggers like this: