HOT information

مناقصة سانتوريني

قررت شركة «سموحة العلمين» للاستثمار والتنمية مد فترة تلقى طلبات شركات المقاولات فى مناقصة المرحلة الأولى من مشروعها «سانتوريني» بمدينة العلمين الجديدة حتى يوم 10 أبريل المقبل بدلا من 24 مارس الجاري.

وقالت مصادر مقربة من الشركة إنها أعلنت منذ أسابيع عن طرحها مناقصة عامة أمام شركات المقاولات المتخصصة للمشاركة فى تنفيذ أعمال المرحلة الأولى والثانية من مشروعها فى مدينة العلمين الجديدة، وحددت نوعية شركات المقاولات المسجلة باتحاد المقاولين من الفئة الأولى وحتى الثالثة.

وأوضحت – فى تصريحات خاصة لـ «المال» – أن الشركة فضلت مد فترة المناقصة لتنتهى يوم 10 أبربل المقبل بناءً على طلب شركات المقاولات التى ترغب فى إجراء مزيد من الدراسات حول المشروع.

مصادر: 15 شركة مقاولات تقدمت للمشروع منها «ريدكون» و«كونكريت بلس» و«سياك» و«المتحدة»

وتابعت: «حتى الآن تقدمت 15 شركة مقاولات فى المناقصة وأبرزها ريدكون للمقاولات، و«كونكريت بلس»، «المتحدة»، «فور وارد» للأعمال الإنشائية، و«سياك» للمقاولات.

وأشارت المصادر إلى أن عدة شركات مقاولات أخرى لاتزال تدرس بقوة المشاركة فى المناقصة؛ فيما تلقت «سموحة العلمين» خطابا من الشركة الصينية التى تنفذ الأبراج الصينية للحكومة سواء فى العاصمة الإدارية الجديدة أو العلمين الجديدة، تضمن اهتمام الشركة بالمشاركة فى المشروع.

كانت «المال» انفردت منذ فترة بالكشف عن موافقة مجلس إدارة هيئة المجتمعات العمرانية على تخصيص 90 فدانًا لنادى سموحة الرياضى فى مدينة العلمين الجديدة، لإنشاء مشروع عمرانى متكامل، فى إطار خطة النادى السكندرى لإقامة مدينة رياضية سكنية، فيما يخطط النادى لاستثمار نحو 6 مليارات جنيه فى المشروع المرتقب.

وأوضحت المصادر أن القيمة الإجمالية للأرض قاربت على 1.350 مليار جنيه، سدد منها نادى سموحة نحو 300 مليون ، قبل استلام الأرض، ومن المقرر سداد 150 مليونا خلال شهر يوليو المقبل، فى صورة قسط سنوى .

كان محمد رجب، المدير المالى لنادى سموحة، قال سابقا لـ «المال» إن المشروع سيضم 4500 وحدة سكنية، وسيقام على مرحلتين، بيعت الأولى بالكامل بعدد 2100 وحدة، وتم فتح الحجز بالمرحلة الثانية، وبيعت 100 وحدة، ويبلغ سعر المتر بالمرحلة الثانية 10 آلاف جنيه.

ومن المستهدف أن يتم إنشاء فرع جديد لنادى سموحة فى العلمين الجديدة على مساحة 40 فدانا، مع التأكيد على أن المشروع لا يهدف للربح، وهو ما يدفع نادى سموحة إلى التعاقد مع أفضل الأسعار المقدمة من شركات المقاولات ، وفقا لـ «رجب».

ولفتت المصادر إلى أن الأراضى المخصصة تقع بالقرب من موقع إنشاء الأبراج الصينية المرتقبة فى مدينة العلمين الجديدة، وهو ما يعزز فرص رواج المشروع الجديد.

وأشارت إلى أن النادى قرر مؤخرا إيقاف بيع وحدات المرحلة الثانية لإعادة التسعير من جديد فى ضوء ارتفاع مواد البناء ومنها الحديد، وهو ما يتماشى مع استراتيجية النادى فى بيع 100 وحدة من المشروع كل فترة، مع إجراء إعادة تسعير للوحدات الجديدة، لتتناسب مع تطورات المشروع، وإضافة علاوات سعرية.

Open chat
%d bloggers like this: