HOT information

المدرسة الألمانية بالقاهرة

قال السفير الألماني، الدكتور سيريل جان نون، إن التعاون الثنائي مع مصر في مجال التكنولوجيا -التي تعد صناعة المستقبل- يعتبر محوراً من محاور التعاون الاقتصادي بين البلدين، مؤكداً أن السفارة تعمل علي دفع هذا التعاون وفقاً لأولويات الحكومة المصرية حتي يتسني وضع المشروعات المخططة موضع التنفيذ.

وأضاف في كلمته بفعاليات المؤتمر الصحفي الذي عقدته السفارة الألمانية اليوم، أن هناك عددا كبيرا من المدارس الألمانية الموجودة  في مصر، بالإضافة إلى ثلاث جامعات وهي فرع للجامعة التقنية برلين في الجونة، وجامعة في العاصمة الإدارية، والجامعة الألمانية بالقاهرة الجديدة.

وأعرب عن سعادته عندما يلتقي الكثير من المصريين الذين يتحدثون اللغة الألمانية ، وذكر أنه لا يوجد بلد في العالم تحظى اللغة الألمانية فيها بهذا الاهتمام الموجود في مصر.

ولفت إلى أنه سيتم إنشاء مدرسة ألمانية في العاصمة الإدارية الجديدة ، مشيراً إلي أن هذه المسألة محل نظر حالياً مع الجانب المصري.

ولفت إلي أن عدد السياح الألمان الذين زاروا مصر في عام 2019 بلغ نحو ٢ مليون سائح ، وهناك عدد كبير من المصريين الذين يسافرون ألمانيا.

وأوضح أنه بالتعاون مع الحكومة المصرية يجري إنشاء مركز للهجرة في المعادي، ومن خلال المركز يمكن استعلام المصريين عن فرص العمل المتاحة في ألمانيا وكذلك إمكانيات الدخول لسوق العمل في مصر بالنسبة للألمان.

Open chat
%d bloggers like this: