HOT information

معدلات نمو إيجابية

قال وزير المالية د.محمد معيط، إن سياسات الدولة المتوازنة نجحت في منح الاقتصاد المصري قدرًا كبيرًا من المرونة، انعكس على تحقيق معدلات نمو إيجابية عام ٢٠١٩/ ٢٠٢٠، بلغت ٣.٦٪ بما يجعل مصر إحدى الدول المحدودة التي تحقق نموًا موجبًا، بل وتسجل ثالث أعلى معدل نمو عالمي.

وتابع وزير المالية خلال مؤتمر استثمار التعافي، أن هذه السياسات المتوازنة انعكست على خفض معدلات البطالة إلى أقل من ٨٪، وخفض عجز الموازنة إلى ٧,٩٪ من الناتج المحلى عام ٢٠١٩/ ٢٠٢٠، وتحقيق فائض أولى ١,٨٪ من الناتج المحلى، وخفض رصيد المديونية من ١٠٨٪ في يونيه ٢٠١٧ إلى ٨٨٪ في يونيه ٢٠٢٠، وذلك رغم ارتفاع متوسط معدل المديونية الحكومية لكل دول العالم بنحو ١٥٪ من الناتج المحلى خلال عام ٢٠٢٠

وأضاف د. محمد معيط: “أننا تستدعي هذه التطورات الإيجابية، أن نكون مستعدين للتعامل مع مرحلة التعافي الاقتصادي العالمي بشكل استباقى ومرن، ولذلك سنعمل على الإسراع بمساندة مبادرات وجهود التعافى الأخضر، ومنها المبادرة الرئاسية لإحلال المركبات المتقادمة بأخرى جديدة تعمل بالغاز الطبيعي التى نستهدف فى مرحلتها الأولى إحلال نحو ٢٥٠ ألف مركبة على مدار ثلاث سنوات، وقد تم تخصيص ٢,١ مليار جنيه لهذه المبادرة ضمن مخصصات موازنة ٢٠٢١/ ٢٠٢٢”.

عن أخبار اليوم

Open chat
%d bloggers like this: