HOT information

شركة لافارج مصر

توقع أحمد عبده، رئيس قطاع التسويق والمبيعات في شركة لافارج مصر، زيادة مبيعات الأسمنت في السوق المصري إلى 48 مليون طن خلال العام الجاري، بعد أن تراجعت بنحو 8% العام الماضي إلى حوالي 45 مليون طن.

وأضاف عبده، في مؤتمر اليوم الأربعاء للإعلان عن طرح الشركة منتجات جديدة صديقة للبيئة، أن حجم الطاقات الإنتاجية للأسمنت في مصر وصل إلى حوالي 82 مليون طن سنويا، وهو ما يزيد كثيرا عن الطلب في السوق.

وأشار إلى أن السوق المصري تأثر كثيرا خلال العام الماضي بسبب أزمة كورونا، ووقف تراخيص البناء.

وقال عبده إن المحرك الرئيسي لمبيعات العقارات في مصر هو بناء مساكن الأفراد، بينما تمثل المشروعات الكبرى حوالي 30% فقط.

وقال إن الطاقة الإنتاجية لشركة لافارج مصر تصل إلى 10 ملايين طن، بينما حجم الإنتاج الفعلي هو 7 ملايين طن بما يمثل نحو 67% أو 70% من الطاقة الاستيعابية.

من جانب آخر، أعلنت الشركة اليوم عن طرح منتجات “EcoLabel” الأسمنتية لأول مرة في السوق المصرية، وذلك لتقليل انبعاثات ثاني أكسيد الكربون والاعتماد على مواد معاد تدويرها، لتعزيز الاستدامة البيئية.

وقال سولومون بومجارتنر أفيلز، الرئيس التنفيذي ورئيس مجلس الإدارة لشركة لافارچ مصر، “انطلاقاً من حرص لافارچ الدائم على تحقيق الاستدامة، نحن أول صانع أسمنت فى مصر يقدم منتجات EcoLabel، حيث نطرح منتج Hydrocem Plus EcoLabel ومنتج Hydrocem EcoLabel، واللذان يحققان نطاق تأثير واسع تسعى له صناعة الأسمنت الأخضر (صديق البيئة) حيث الكفاءة العالية، والاستدامة وتطبيق إعادة التدوير”.

وأضاف سولومون: “من خلال طرحنا لهذه المنتجات من الأسمنت، فإننا نسارع بالتحول إلى مواد بناء أكثر استدامة من أجل بناء يحافظ أكثر على البيئة”.

ويأتي ذلك في إطار انضمام لافارچ هولسيم، الشركة الأم للافارچ مصر، إلى مبادرة الأهداف المستندة إلى العلم (SBTi) “طموح الأعمال لـ 1.5 درجة مئوية”، لتصبح أول شركة مواد بناء عالمية توقع التعهد بأهداف وسيطة لعام 2030، مصدق عليها من قبل SBTi، بحسب البيان.

Open chat
%d bloggers like this: