HOT information

محابس أمان البوتاجازات

قال المهندس محمد المهندس رئيس غرفة الصناعات الهندسية باتحاد الصناعات، لمصراوي، إن الغرفة اتفقت مع الهيئة العربية للتصنيع على إنتاج محابس أمان للبوتاجازات، وذلك بدلا من استيرادها من الخارج.

وأضاف المهندس، أن جاء ذلك خلال اجتماع بين غرفة الصناعات الهندسية مع رئيس الهيئة العربية للتصنيع وعدد من المصنعين الأجهزة الكهربائية مثل كريازي ويونيفرسال ويونيون اير لعرض عليه إنتاج المحبس بدلا من استيرادها من إيطاليا.

وأشار المهندس، إلى أن إنتاج هذا المحبس سيوفر درجة أمان أعلى عند استخدام المواطن للبوتوجاز، بالإضافة إلى أن إنتاج المحبس يعتبر استكمالا لمواصفة الأمان التي وضعتها هيئة المواصفات والجودة 2017 للمنتج النهائي.

وكان الدكتور يسري قطب عضو شعبة الصناعات الهندسية باتحاد الصناعات ورئيس مجلس إدارة مجموعة شركات يونيفيرسال، قال لمصراوي في وقت سابق، إن عددا قليلا من المصانع بمصر تطبيق مواصفة 2017 الجديدة التي وضعتها هيئة المواصفات بنسبة 100%، مؤكدا أن معظم المصانع لا تستطيع في الوقت الحالي توفيق أوضاعها مع المواصفات الجديدة.

وكان أشرف هلال رئيس شعبة الأجهزة الكهربائية بغرفة القاهرة التجارية، قال لمصراوي في وقت سابق من اليوم، إن هناك 3 مصانع فقط بالسوق المصري طبقت المواصفات القياسية التي وضعتها هيئة المواصفات والجودة المصرية خلال 2017 في صنع البوتاجازات.

ووفقا لقول هلال، فإن هيئة المواصفات والجودة المصرية في عام 2017 وضعت مواصفة جديدة لتصنيع البوتاجاز بالسوق المحلي وأكدت أيضا على تطبيق هذه الشروط على البوتاجازات تامة الصنع المستوردة من الخارج، بحيث توفر درجة أمان أعلى للمستهلك عند الاستخدام.

وأرجع يسري قطب سبب عدم تطبيق مواصفات الأمان الجديدة بالكامل إلى الآن إلى أنه لا يوجد مصنع يستطيع أن يوفر هذه الكميات من مكونات “السيفتي” بالكامل لكل مصنع البوتاجازات في مصر، ولا توجد مصانع لإنتاج هذه المكونات في مصر.

وأوضح أن مصانع إنتاج البوتاجازات أيضا غير مهيئة حاليا لتطبيق هذه المواصفات الجديدة، وطلبت مهلة سنتين من أجل توفيق أوضاعها، حيث لو تم إجبار المصانع على تطبيقها حاليا سيؤدي ذلك إلى غلق معظمها، وأيضا زيادة أسعار البوتاجازات بنسبة تصل إلى بين 50 و60%.

وأكد قطب أن المواصفات القديمة التي لا تزال تعمل بها أغلب المصانع حاليا، لم يصدر من المستهلكين أي شكاوى منها ولم تحدث أي مشكلات بشأنها على مدار تاريخ تطبيقها من نحو 60 عاما، وتحقق درجة أمان كافية.

ووفقا لقول المهندس، فإنه تم إحضار عينات من محبس الغاز الذي يتم استيراده، وأسفر النقاش على أن الهيئة العربية للتصنيع قادرة على صناعة هذا المحبس، مشيرا إلى أن الإنتاج سوف يتم بعد شهر رمضان.

ويصل عدد المصانع المنتجة البوتاجازات في مصر إلى نحو 35 مصنعا، بحسب يسري قطب في وقت سابق.

عن مصراوي

Open chat
%d bloggers like this: