HOT information

محصول القمح

أشاد السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، مع انطلاق موسم حصاد القمح، بجهود المزراعين واستجابتهم لنصائح الوزاره واستخدام التقاوي الموصى بها تمشيا مع الخريطة الصنفية، مشيدا أيضا بجهود الإدارات المختصة بالوزارة خلال موسم زراعة القمح والتي انعكست ايجابيا على جودة المحصول.

وانطلق موسم حصاد القمح في الأراضي الصحراوية والوادي الجديد وفي بعض محافظات الدلتا والصعيد وقال الوزير، إن القمح يبشر بالخير هذا العام حيث كانت الظروف الجوية ملائمة لنمو المحصول وكذلك الجهود التي بذلتها وزارة الزراعة بداية من اختيار التقاوي الجيدة والمناسبة لكل منطقة والزراعة في المواعيد المناسبة مع الالتزام بالسياسة الصنفية وايضا إقامة الحقول الإرشادية في كل محافظات الجمهورية بالإضافة جهود المزارعين والمتابعة المستمرة للمحصول من الإدارات والمعاهد البحثية المختصة وأيضا مكافحة الأمراض وتنفيذ الإرشادات والتوصيات الفنية الدورية الصادرة عن الوزارة وتوصيلها للمزارعين على أرض الواقع.

يذكر أن المساحة المنزرعة هذا العام 3.4 مليون فدان والوزارة وبالتعاون مع أكاديمية البحث العلمي أقامت 8122 حقلا إرشاديا بالأصناف الجديدة المتميزة كما قامت الوزارة بتسجيل عدد من الأصناف الجديدة المبشرة عالية الانتاجية سوف يتم توزيعها على المزارعين الموسم القادم.

وتبنت الوزارة نظام الزراعة على المصاطب التي توفر في كميات مياه الري بأكثر من 20% وكمية التقاوي بحوالي 25% وكذلك التسوية بالليزر لتقليل كميات مياه الرى المستخدمة

قامت الوزارة بعمل العديد من ايام الحقل والحصاد والندوات الارشادية في حقول المزارعين لتوعيتهم بافضل التوصيات الفنية للحصول علي اعلى انتاجيه من وحدتي الأرض والمياه.

Open chat
%d bloggers like this: