HOT information

الاجهزة المحمولة

قال إيهاب مدحت نائب رئيس مجلس إدارة “تريدلاين”، الموزع الرئيسي لهواتف “آبل” في مصر، إن وكلاء المحمول في السوق المحلية بدأوا في سداد 5% من مبيعات الهواتف المحمولة منذ يوليو الماضي، لتفعيل نظام موحد محليًا لمكافحة الأجهزة المهربة من الخارج.

وأوضح مدحت، في مائدة مستديرة عقدتها الشركة مساء أمس، أن قرار الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات بإيقاف أو حظر الأجهزة الواردة من الخارج يصب في صالح السوق المحلية ويساهم في تنظيم السوق بشكل كبير.

وأخطر الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات، منتصف العام الماضي، شركات الهواتف المحمولة، بفرض رسوم بنسبة 5% على الهواتف التي يتم استيرادها، ويأتي تحصيل هذه الرسوم تحت بند “مقابل الأعباء والأعمال التي يقوم بها الجهاز لحوكمة أجهزة التليفون المحمول بنسبة 5% من قيمة الفاتورة المقر عنها جمركيا من مشمول أي شحنة أو طرد بريدي يتضمن أجهزة تليفون محمول”.

وأضاف مدحت أنه منذ الإعلان عن قرار حظر الأجهزة ذات الضمان من خارج مصر (المهربة) شهدت السوق تراجعًا بنسبة أكثر من 50% في تهريب تلك الهواتف إلى داخل مصر.

وبحسب مدحت، كانت حصة الأجهزة المهربة تصل في السابق إلى نحو 70% من سوق الهواتف المحمولة ولاسيما لأجهزة أبل.

وأشار إلى أن النظام الجديد المزمع تنفيذه يتعرف على الأجهزة التي يتم تشغيلها في مصر لأول مرة بعد شرائها من الخارج، مؤكدًا أن الأجهزة التي تعمل حاليًا لن يتم وقفها وفقًا للنظام الجديد، وإنما القرار سيطبق على الأجهزة الجديدة عند تفعيلها.

وذكر مدحت أنه في تلك الحالة سيتم توقيع نسبة غرامة تحدد على حسب سعر الهاتف ويسددها المستخدم عبر مشغلي المحمول لصالح الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات، أو الجهات الحكومية المعنية.

ويبلغ حجم سوق الهواتف المحمولة في مصر 40 مليار جنيه سنويًا، ويبلغ عدد الهواتف المباعة سنويًا في مصر أكثر من 18 مليون هاتف عبر القنوات الرسمية.

يذكر أن شركة تريدلاين أعلنت أمس إطلاقها سلسلة متاجر “XPRS”، العلامة التجارية التابعة لتريدلاين، رسميا داخل مصر، وخصصت الشركة استثمارات بقيمة 50 مليون جنيه للتوسع بسلسلة متاجر XPRS في مختلف أنحاء الجمهورية.

Open chat
%d bloggers like this: