HOT information

الجمعية المصرية لشباب الأعمال

أعربت لجنه السياحة والطيران بالجمعية المصرية لشباب الأعمال، عن سعادتها لعودة الطيران الروسي لمصر مرة أخري بعد انقطاع لفتره طويلة بعد أزمة الطائرة الروسية، حيث أشارت اللجنه “أن القرار له آثار من الجانبين السياسي والسياحية”، حيث سيظهر ذلك جلياً في الربع الثالث والرابع لعام 2021.

وأشار من جانبه محمد قاعود رئيس لجنه السياحة والطيران، إلى أن كافه الأوساط السياحة في انتظار موعد تحديد استئناف الطيران الجوي بشكل كامل، حيث يأتي الاستئناف بعد 5 سنوات توقف منذ 30 اكتوبر 2015، مشيرا إلى أن عودة الطيران الروسي يأتي بسبب الإجراءات الأمنية التي اتخذتها الحكومة المصرية لتعزيز السلامة وللحفاظ علي سلامة السياح، مؤكدا أن قرار عودة السياح له مردود إيجابي علي الرغم من إصرار جائحة كورونا، نظرا لأن سوق السياحة الروسي يعد الأهم بالنسبة للقطاع السياحي المصري.

وأضاف قاعود، أن روسيا كانت تصدر 30% من إجمالي السياحة الوافدة لمصر، لمدن البحر الأحمر وشرم الشيخ، حيث استقبلت مصر خلال عام 2015 ما يقارب من 3 مليون سائح روسي، في حين استقبلت مصر 100 الف سائح روسي فقط بعام 2017 بعد أزمه الطائرة الروسيه، مشيراً أن قرار الحكومة بتطعيم العاملين  بالقطاع السياحي بمدينه شرم الشيخ و الغردقه، له اثر قوي في جذب مزيد من السياح والاستعداد للوفود السياحيه من مختلف الدول.

واثني محمد قاعود علي قرار وزير السياحة بوضع ادني لسعر بيع غرف الـ4 نجوم و 5 نجوم بهدف رفع سعر جوده السياحه المصرية، والخدمات بمدن البحر الاحمر، حيث سيتم تطبيق القرار بنوفمبر 2021، متوقعاً أن بعد استئناف الطيران الروسي ومثل تلك القرارات التي اتخذت سوف تصل نسب إجمالي السياح الوافدين ل40% من إجمالي عدد السياح الذين زاروا مصر بـ2019، مما يقدر ب 5 إلى 6  مليون سائح بنهاية 2021.

Open chat
%d bloggers like this: