HOT information

شركة يوتنج الصينية

عقدت نيفين جامع، وزيرة التجارة والصناعة، لقاءً موسعاً مع ممثلي شركة يوتنج الصينية ومجموعة الجيوشي موتورز، بحسب بيان من وزارة التجارة والصناعة اليوم الأحد.

واستعرض اللقاء مشروع الشركة المقام في مصر لإنتاج الأتوبيسات والميني باصات بالتعاون مع مجموعة الجيوشي موتورز، والتوسعات الجديدة التي تعتزم الشركة الصينية تنفيذها في مصر خلال المرحلة المقبلة لإنتاج الأتوبيسات والميني باصات التي تعمل بالغاز الطبيعي.

حضر اللقاء بنج زاو الرئيس التنفيذي للمعاملات بشركة يوتنج الصينية، ومحي الدين جيوشي رئيس مجلس إدارة مجموعة الجيوشي موتورز، وخالد جيوشي نائب رئيس مجلس الإدارة، إلى جانب حاتم العشري مستشار الوزيرة للاتصال المؤسسي، والمهندس محمد عبد الكريم المدير التنفيذي لمركز تحديث الصناعة.

وأكدت الوزيرة حرص الحكومة على توفير كافة أوجه الدعم لمختلف الشركات العالمية للاستثمار بالسوق المصري ونقل التكنولوجيات والخبرات العالمية للصناعة المصرية.

وذكرت أن التوجه الحالي للدولة المصرية يستهدف التحول نحو استخدام الطاقة النظيفة بوسائل النقل الجماعي والخاصة من خلال العمل على إحلال المركبات للعمل بالغاز الطبيعي بالتوازي مع توطين المركبات التي تعمل بالطاقة الكهربائية.

وقالت الوزيرة إن الدولة تعمل حالياً على تهيئة البيئة المناسبة للتحول نحو الطاقة النظيفة في قطاع النقل من خلال توفير البنية التحتية اللازمة لتموين السيارات التي تعمل بالغاز الطبيعي والكهرباء.

وأعربت الوزيرة عن ترحيب الوزارة بالتعاون مع شركة يوتنج الصينية لتصنيع الأتوبيسات والميني باصات والاستفادة من الخبرات والتكنولوجيات المتقدمة للشركة ونقلها للصناعة الوطنية، مشيرةً إلى حرص الوزارة على نقل وتوطين التكنولوجيات العالمية للصناعة الوطنية وبصفة خاصة فيما يتعلق بصناعة محركات السيارات.

وقال بنج زاو، الرئيس التنفيذي للمعاملات بشركة يوتنج الصينية، إن الشركة تعد إحدى أهم الشركات الصينية العاملة في مجال تصنيع الأتوبيسات والميني باصات، حيث تستحوذ على نحو 40% من السوق الصيني و13% من صادرات الأتوبيسات والميني باصات الصينية للأسواق العالمية.

وأضاف أن الشركة تنتج نحو 60-70 ألف أتوبيس وميني باص سنوياً وتصدر منها نحو 10 آلاف أتوبيس وميني باص.

وأشار زاو إلى حرص الشركة على نقل الخبرات والتكنولوجيات المتقدمة للصناعة المصرية وتوطين صناعة الأتوبيسات والميني باصات من خلال زيادة نسب المكون المحلي، مؤكدا حرص الشركة على رفع كفاءة العمالة المصرية بمشروعاتها بهدف رفع كفاءة المنتج المصري بالسوقين المحلي والخارجي.

وقال رئيس مجلس إدارة مجموعة الجيوشي موتورز إن تواجد الشركة الصينية بالسوق المصري يمثل فرصة متميزة لتوطين صناعة الأتوبيسات والميني باصات بالسوق المصري ونقل التكنولوجيات والتقنيات والخبرات العالمية المستخدمة في هذا الصدد.

وذكر أن نسب المكون المحلي بمشروع الشركة في السوق المصري تبلغ حالياً نحو 65% وتستهدف وصولها إلى 80% خلال الفترة القريبة المقبلة.

وأضاف محي الدين جيوشي أن مصنع الشركة الصينية المقام في مصر بالعاشر من رمضان بالتعاون مع مجموعة الجيوشي موتورز ينتج نحو 3 آلاف أتوبيس سنوياً ويوفر نحو 500 فرصة عمل.

وأوضح أن المصنع بدأ حالياً في إنتاج الأتوبيسات التي تعمل بالغاز الطبيعي لتلبية احتياجات السوق المحلي.

Open chat
%d bloggers like this: