HOT Information

الحديد والصلب للمناجم

وافق مجلس إدارة شركة الحديد والصلب للمناجم والمحاجر، خلال أول اجتماع له أمس الاثنين، على إنشاء مركز تكلفة منفصل لمشروع التجربة نصف الصناعية لتركيز الخام مع الجانب الأوكراني، بحسب بيان من الشركة للبورصة اليوم الثلاثاء.

وأشارت الشركة إلى أن هذه الموافقة تأتي تمهيدا للبدء في أعمال التجربة أول يونيو 2021.

وكانت شركة الحديد والصلب المصرية وقعت في يونيو الماضي عقد شراكة مع شركة فاش ماش الأوكرانية لرفع تركيز الخام بمناجم حديد الواحات البحرية.

وأوضحت الشركة، وقتها، أن الاتفاق يستهدف رفع تركيز خام الحديد بالواحات باستخدام تكنولوجيا الفصل المغناطيسي الجاف الموفر المياه.

وبحسب البيان، وصلت مبيعات شركة الحديد والصلب للمناجم والمحاجر خلال شهر أبريل الماضي إلى نحو 10.1 مليون جنيه، مثل خام حديد عالي المنجنيز (جبل) نحو 68.2% منها بقيمة نحو 6.9 مليون جنيه.

وكان التداول على أسهم شركة الحديد والصلب للمناجم والمحاجر بدأ خلال جلسة أمس الأول الأحد، وذلك بعد تقسيم “الحديد والصلب المصرية” إلى شركتين هما شركة الحديد والصلب المصرية (شركة قاسمة) وشركة الحديد والصلب للمناجم والمحاجر (شركة منقسمة)، وذلك تنفيذا لقرارات الجمعية العامة غير العادية في يناير الماضي.

وجاء هذا الإجراء كأحد خطوات تصفية شركة الحديد والصلب المصرية بعد 67 عاما من بدء نشاطها وذلك بعد أن وجدت الحكومة صعوبة في استمرار نشاط الشركة وتطويرها بعد ارتفاع خسائرها خلال الأعوام الماضية.

وأعلنت شركة الحديد والصلب للمناجم والمحاجر، في إفصاح آخر للبورصة اليوم، تشكيل مجلس الإدارة الجديد والذي يتضمن الدكتور مرتضى مراد طه عارف في منصب رئيس مجلس الإدارة (غير تنفيذي)، والمهندس طارق كمال خليل الباجوري في منصب العضو المنتدب التنفيذي.

ويضم أعضاء مجلس الإدارة الدكتورة منى عبد الحكيم رجب، ومحمد عبد الظاهر سيد، وإيهاب يوسف عبده سالم، والدكتور محمود علي فهمي.

كما اختار مجلس إدارة الشركة إبراهيم علي حسانين عثمان مدير إدارة الشئون المالية في منصب مسؤول علاقات المستثمرين.

عن مصراوي

Open chat
%d bloggers like this: