HOT Information

الذهب

تعرضت أسواق المعادن الثمينة لهزة واضحة أمس الثلاثاء، مع إعلان بيانات إيجابية عن نمو الاقتصاد الأمريكي الأمر الذي انعكس على أسعار الذهب في البورصات العالمية والتي سجلت هبوط ملحوظ لتقارب من مستويات 1750 دولار للأونصة، وتنتظر الأسواق اليوم الأربعاء 30 يونيو 2021 إعلان بعض البيانات الاقتصادية التي من المتوقع أن تؤثر على الأسعار العالمية للذهب ومن ثم الأسعار في السوق المصرى 
ويقول ممدوح عبد الله الخبير بأسواق المعادن الثمينة، أن أسواق الذهب في انتظار بيانات مؤشر مديرى المشتريات التصنيعى الصينى ومؤشر مديرى المشتريات غير التصنيعى الصينى، مشيرا إلى أن هذه البيانات إذا كانت إيجابية فإن السوق معرض لمزيد من الهبوط.
وأضاف” عبد الله” في تصريحات خاصة لليوم السابع، أنه من المقرر أيضا اليوم الأربعاء إعلان القراءة النهائية للناتج المحلي الإجمالي البريطاني (ربع سنوي) وكذلك التغير في التوظيف بالقطاع الخاص في الولايات المتحدة، وهي البيانات الأهم التي ننتظرها هذا الأسبوع والتي سيكون لها انعكاسات واضحة على أسعار الذهب عالمياً ومحليا.
وأشار إلى أن من ضمن الأحداث الاقتصادية أيضا إعلان الناتج المحلى الإجمالى الكندى (شهرى) ومؤشر مديرى المشتريات بولاية شيكاغو ومبيعات المنازل المعلقة بالولايات المتحدة، مخزونات النفط الخام الأمريكية،  لافتاً إلى أن اليوم يعد الأهم هذا الأسبوع وستشهد الأسواق حراك كبير.
وأوضح أن تقرير الوظائف في أمريكا منفردا يكون له آثار كبيرة على حركة الذهب، لذلك جميع المتداولون ينتظرون هذه البيانات لاتخاذ قرارات الشراء أو البيع، مشيرا إلي أن السعر في مصر معرض بالطبع للتغير مع هذه الأحداث والتقارير.
Open chat
%d bloggers like this: