HOT Information

القطن

توقع تقرير لوزارة الزراعة الأمريكية أن يرتفع إنتاج مصر من القطن بأكثر من 30% خلال الموسم الجاري 2021- 2022 ليصل إلى 280 ألف بالة.

ورفع بذلك التقرير توقعاته لإنتاج القطن بنحو 30 ألف بالة، إذ كان يتوقع في أبريل الماضي أن تنتج مصر 250 ألف في هذا الموسم

وعزا التقرير رفع توقعاته إلى ارتفاع المساحة المحصودة من القطن بنسبة 20% لتصل إلى 190.5 ألف فدان هذا العام نتيجة لاستجابة المزارعين لارتفاعات الأخيرة في أسعار القطن.

وقال إن زيادة المساحة المزروعة من القطن ترجع بالأساس إلى ارتفاع الطلب على القطن خلال العام الجاري والذي قاد لارتفاع في الأسعار مما قاد المزارعين للاستمرار في زراعة القطن خلال شهر يونيو.

ويبدأ موسم زراعة القطن في مصر خلال أبريل وينتهي في يونيو من كل عام.

وكان محصول القطن قد تراجع خلال الموسم الماضي بسبب انخفاض جودة البذور والخسائر من غزو الذباب الأبيض.

وبحسب التقرير فإن أسعار القطن المصري في بداية الموسم بلغت 1900 جنيه للقنطار، ومع نهاية الموسم وصلت إلى 2500 جنيه للقنطار.

ويبدأ موسم التصدير القطن المصري في سبتمبر وحتى أغسطس من كل عام.

ويقول التقرير إن مصر ستبدأ الموسم الجديد بصفر مخزون نظرًا لتعافي صادرات القطن المصري خلال الموسم الماضي، لتصل مصر إلى 95% من مستهدفاتها من الصادرات بحلول نصف يونيو الماضي.

وتعتمد مبيعات القطن في مصر بشكل كبير على التصدير خاصة القطن المزروع بالوجه البحري.

وباعت مصر نحو 66% من صادراتها خلال الفترة من أكتوبر 2020 وحتى يونيو 2021 إلى الهند تلتها باكستان بنسبة 17% ثم بنجلاديش.

ويوضح الإنفوجرافيك التالي توزيع صادرات مصر من القطن من أكتوبر وحتى يونيو الماضيين.

صادرات القطن

عن مصرواي

Open chat
%d bloggers like this: