HOT Information

شركة ألستوم

أعلنت شركة ألستوم، عن وصول أول قطارين من مشروع مونوريل القاهرة طراز ” Innovia 300″ إلى مصر، عقب استكمال تصنيع العربات في مصانع الشركة في مدينة ديربي بالمملكة المتحدة وتطبيق أنظمة القيادة من خلال موقعها في تراباجا، أسبانيا.

وقالت الشركة في بيان اليوم الأربعاء، إن تسليم أول 8 عربات من أصل 70 قطار “بإجمالي 280 عربة” يتم تشغيلها بدون سائق بشكل أوتوماتيكي بالكامل، يمثل خطوة هامة ومحورية في إطار تنفيذ مشروع مونوريل القاهرة الذي يُعد المشروع الأول من نوعه في مصر.

ويضم المشروع خطي مونوريل يربطان كلا من العاصمة الإدارية الجديدة ومدينة 6 أكتوبر بالقاهرة الكبرى.

وكان تحالف تقوده شركة ألستوم ويضم كلا من شركة أوراسكوم للإنشاءات وشركة المقاولون العرب، وقع في أغسطس 2019، عقدا بقيمة 2.7 مليار يورو لتصميم وتنفيذ وتشغيل وصيانة مونوريل القاهرة الذي يتألف من خطين.

ويصل طول الخط الأول من المشروع إلى 54 كم، ويربط بين العاصمة الإدارية الجديدة ومنطقة شرق القاهرة، بينما يصل طول الخط الثاني إلى 42 كم ويربط بين مدينة 6 أكتوبر والجيزة.

ومن المتوقع افتتاح الخطين عام 2023، وبعد استكمال العمليات الانشائية للخطين، سيقوم التحالف الذي تقوده شركة ألستوم بتقديم خدمات التشغيل والصيانة لهما لمدة 30 عامًا، وفقا للبيان.

وقال أندرو ديليون-رئيس شركة ألستوم لمنطقة أفريقيا والشرق الأوسط ووسط آسيا “أنا فخور بفريق العاملين بالمشروع نظرًا لتمكنهم من تسليم أول قطارين للهيئة العامة للأنفاق بنجاح. إنّ مشروع المونوريل سيغير منظومة النقل والمواصلات تمامًا لصالح جموع المواطنين، مع تقليل وقت الانتقال والاختناقات المرورية والتلوث وبالطبع تقليل الانبعاثات الكربونية.”

وأضاف: “إنّ هذا المشروع يُعد جزءًا من خطة وجهود الحكومة المتواصلة لوضع تعريف جديد للحياة في المدن المصرية خلال المستقبل… إنّه المستقبل الذي نلتزم بتحقيقه على أرض الواقع عن طريق حلول انتقال آمنة وذكية وصديقة للبيئة.”

ويتيح نظام Innovia 300 إقامة خطوط مونوريل ذات قدرات استيعابية عالية خلال وقت قصير وبتكاليف منخفضة، حيث سيتمكن كل خط من خطي مونوريل القاهرة بعد استكماله من نقل 45000 راكب في الساعة في كل اتجاه كطاقة استيعابية قصوى. من ناحية أخرى، تم تجهيز نظام مونوريل Innovia 300 بنظام Cityflo 650 الأوتوماتيكي للإشارات من ألستوم للتحكم في حركة تسيير القطارات اعتمادًا على نظم اتصالات متطورة.

ومن أهم مزايا هذه التكنولوجيا الرائدة هو قدرتها على توفير معدلات اتاحة تشغيلية مرتفعة ومرونة فائقة للعمليات التشغيلية للخطوط، وتقليل زمن التقاطر بين القطارات العاملة على نفس الخط، وارتفاع معدلات أمان وسلامة الركاب، وانخفاض تكاليف الصيانة.

وشركة ألستوم شريكًا لقطاع السكك الحديدية في مصر منذ عام 1971، وتواصل الشركة جهودها في النهوض بالبنية التحتية لقطاع السكك الحديدية في البلاد.

وتوفر شركة ألستوم، باقة متكاملة من الحلول والخدمات والمنتجات، بما في ذلك حلول القطارات فائقة السرعة وخطوط المترو والمونوريل والترام والأوتوبيسات الكهربائية والنظم المتكاملة والخدمات المصممة خصيصا لاحتياجات العملاء، وحلول البنية التحتية والاشارات وحلول التنقل الرقمي.

انضمت بومباردييه للمواصلات لشركة ألستوم في 29 يناير 2021، ما جعل الإيرادات السنوية المجمعة للمجموعة الجديدة تصل إلى 14 مليار يورو خلال الفترة الممتدة على مدار 12 شهرًا انتهت في 31 مارس 2021. يوجد المقر الرئيسي للشركة في فرنسا، وتتواجد ألستوم في أكثر من 70 دولة كما يعمل به 70000 شخص حول العالم.

عن مصراوي

Open chat
%d bloggers like this: