HOT Information

إي فاينانس

أصبحت شركة إي فاينانس للاستثمارات المالية والرقمية الشركة الوحيدة صاحبة الطرح شبه المؤكد في البورصة المصرية خلال الربع الأخير من عام 2021 وذلك بعد إعلان الشركة ذلك بنفسها خلال بيان لها أمس الأحد.

ومن المنتظر أن تطرح الشركة نحو 14.5% من أسهم رأسمال الشركة وذلك من خلال طرحين أحدهما خاص للمؤسسات المالية من عدة أسواق ومن بينها السوق المصرية، والآخر عام للمستثمرين الأفراد بالسوق المصرية.

ما هي شركة إي فاينانس؟

تعد شركة إي فاينانس القابضة للاستثمارات المالية والرقمية بعد تأسيسها في العام الجاري تمهيدا لطرحها في البورصة، أحد عمالقة قطاع التكنولوجيا المالية، والتي تحتكر القطاع المالي الحكومي بشكل شبه كامل، وهي تعمل في قطاع شهد وقد يشهد ميلاد شركات عملاقة، مثل شركة فوري، مع الوقت في ظل فرص النمو القوية التي يحظى بها.

ويعود تاريخ المجموعة إلى تأسيسها في عام 2005 حيث تم إنشاء الشركة كشركة مصرية متخصصة في تطوير وإدارة البنية التكنولوجية للمعاملات المالية الرقمية، وتم تكليفها في ذلك الوقت ببناء وتشغيل وإدارة الشبكة المالية للحكومة المصرية.

وأصبحت الشركة الجهة الوحيدة المرخصة بتنفيذ وتسوية المعاملات المالية الرقمية للدفع والتحصيل الإلكتروني لصالح الحكومة المصرية.

وتتضمن قائمة مساهمي الشركة بنك الاستثمار القومي بنسبة 63.64%، والبنك الأهلي المصري بنسبة 9.09%، وبنك مصر بنسبة 9.09%، وشركة البنوك المصرية 9.09%، والشركة المصرية للمشروعات الاستثمارية بنسبة 9.09%.

مجالات عمل المجموعة حاليا

تعمل مجموعة إي فاينانس، برئاسة إبراهيم سرحان، في عدد من المجالات المتعلقة بمجال التكنولوجيا المالية من خلال شركات تابعة.

وتعد شركة “إي فاينانس لتشغيل المنشآت المالية” في مقدمة هذه الشركات، حيث تختص بتوفير باقة متكاملة من حلول الدفع الرقمية لإدارة وتشغيل الشبكة المالية للحكومة المصرية بما في ذلك إدارة حساب الخزانة الموحد، ومركز الدفع والتحصيل الإلكتروني، ونظام معلومات الإدارة المالية الحكومية.

كما دخلت المجموعة لقطاع المدفوعات الرقمية من خلال شركة “خالص” والتي تختص بتشغيل منصة رقمية لتنفيذ معاملات الدفع والتحصيل بين الشركات ومقدمي خدمات الدفع وجمهور العملاء.

وللمجموعة عدد من الشركات التابعة الأخرى التي تعمل في مجالات مختلفة مثل شركة “e-Card” لتشغيل تكنولوجيا تشغيل البطاقات الذكية، والتي توظف أحدث ما وصلت إليه تكنولوجيا إدارة البيانات وحلول تعريف الهوية الإلكترونية “e-KYC”، وأيضا تتوسع في مجال إنتاج وتشغيل البطاقات الذكية في مصر ضمن خطة متكاملة لاستحداث وتقديم مجموعة من الحلول الرقمية لحاملي البطاقات الذكية في مصر.

ومن بين هذه الشركات أيضا شركة “e-aswaaq” لتكنولوجيا تشغيل الأسواق الإلكترونية، والتي تعمل على تطوير منصات متكاملة للتجارة الإلكترونية وإدارة وتشغيل الأسواق الرقمية للربط بين كافة أطراف منظومة التجارة الإلكترونية، وتتضمن هذه الشركات كذلك شركة “e-nable” المتخصصة في خدمات التعهيد للعملاء في مصر والخارج.

كما للمجموعة استثمارات بعدد من الشركات الأخرى منها شركة “e-TAX” لتكنولوجيا الحلول الضريبية، والشركة المصرية لتكنولوجيا التجارة المتخصصة في ميكنة جميع معاملات الجمارك في مصر، ومنها شركة “e-serve” للخدمات التكنولوجية الحكومية، وشركة دلتا مصر للمدفوعات، والشركة العالمية للاستشارات ونظم المعلومات “ACIS”.

وكان أحدث هذه الشركات التي تستثمر فيها المجموعة، الكيان الجديد الذي تأسس خلال الشهر الجاري، شركة “e-health” لإدارة وتشغيل الخدمات التكنولوجية لمنظومة التأمين الصحي الشامل والخدمات الرقمية المتخصصة لقطاع التأمين الصحي والرعاية الصحية على مستوى الجمهورية.

الأداء المالي للمجموعة

حققت المجموعة زيادة في الإيرادات خلال عام 2020 بنسبة 25.2%، حيث سجلت 1.232 مليار جنيه مقابل 984 مليون جنيه خلال عام 2019، كما حققت الشركة 904 ملايين جنيه خلال النصف الأول من عام 2021.

كما حققت المجموعة صافي الربح خلال العام الماضي بقيمة 352 مليون جنيه مقابل 271 مليون جنيه خلال عام 2019 بنسبة زيادة 29.9%، وحققت الشركة 276 مليون جنيه صافي أرباح خلال النصف الأول من عام 2021.

ونفذ المجموعة معاملات مالية حكومية بقيمة إجمالية قدرها 2.1 تريليون جنيه من خلال أكثر من 500 مليون معاملة مالية حكومية خلال عام 2020، وذلك بواقع 700 مليار جنيه لمعاملات التحصيل الرقمي، و1.4 تريليون جنيه للمدفوعات الرقمية الحكومية.

استراتيجية الشركة وفرص النمو

بحسب ما تعلن في بياناتها، تتبنى مجموعة إي فاينانس استراتيجية نمو ترتكز على 4 محاور رئيسية تتضمن الحلول الرقمية من خلال ابتكار وإطلاق وتنمية المزيد منها، والمنصات الرقمية للربط بين أطراف منظومة الدفع وتمكين المتعاملين من أداء وتنفيذ المعاملات المالية بسهولة، والخدمات الرقمية من خلال إضافة المزيد منها من خلال المنصات والحلول، وأيضا تكنولوجيا الخدمات المالية من أجل تطوير المنتجات والخدمات الجديدة.

وترى إي فاينانس أن مصر سوقا غير مستغل لقطاع تكنولوجيا الخدمات المالية، حيث لا تزال تغطية القطاع المصرفي دون متوسط المعدلات العالمية مصحوبا بمحدودية انتشار شبكات نقاط البيع، كما أن 3% فقط من المصريين يستخدمون قنوات التجارة الإلكترونية، و2% فقط يستخدمون حلول الدفع وتحويل الأموال بالمحمول، بينما 90% من المصريين يحصلون على أجورهم خارج القنوات الرسمية.

وتشير المجموعة إلى أن صناعة تكنولوجيا الخدمات المالية تنفرد بمقومات نمو هائلة في السوق المصري، وأبرزها التركيبة السكانية الفريدة، حيث الغلبة للشباب ومعها الخطوات الملموسة والحاسمة تجاه تنفيذ أجندة التحول الرقمي في مصر مع التحديثات الجوهرية التي طرأت على الأطر التشريعية في مصر، وذلك إلى جانب المعطيات الكلية الداعمة للنمو الاقتصادي في مصر.

آخر خطوات الطرح في البورصة

أعلنت الشركة أمس في بيان لها أنها بدأت إجراءات قيد أسهمها في البورصة المصرية تمهيدا لتنفيذ عملية الطرح العام لأسهمها، حيث تعمل حاليا على استيفاء الموافقات اللازمة لقيد وطرح أسهمها في البورصة المصرية وفقا لمتطلبات الهيئة العامة للرقابة المالية والبورصة المصرية وأية جهات أخرى.

وتتوقع الشركة إتمام عملية الطرح المرتقب وبدء التداول على أسهمها خلال الربع الأخير من عام 2021 وذلك وفقا لأوضاع السوق وبشرط استيفاء الموافقات التنظيمية اللازمة وفقا للضوابط والقواعد المنظمة لذلك.

وتعتزم الشركة تنفيذ الطرح العام في السوق الأولي بالبورصة المصرية لعدد نحو 177.8 مليون سهم عادي، بالإضافة إلى طرح 80 مليون سهم بحد أقصى من الأسهم الحالية في السوق الثانوي في البورصة المصرية وبما يعادل إجمالا 14.5% من أسهم رأسمال الشركة وذلك من خلال طرحين خاص وعام وذلك بنفس سعر السهم.

عن مصراوي

Open chat
%d bloggers like this: